s
s
s
s
s
s
s
s

El contenido de esta página requiere una versión más reciente de Adobe Flash Player.

Obtener Adobe Flash Player

Henri Zoghaib
Nacionalidad:
Libano
E-mail:
Biografia

Henri Zoghaib / Libano
هنري زغيّب / لبنان

شاعرَ الحب


حلّتْ بنا نكبةٌ جارَ الزمان بها
وطعنة الجرح ليست في تسامينا
يا شاعرَ الحب
لا تقلقْ على وطن الجمال والحب
واخلدْ فيه مفتونا
بلادكَ البَدْعُ
لن تغفو على وجعٍ
أقسى التوجُّعِ زهوٌ في تباكينا

نحْييك؟
أم أنتَ في ذكراك تحْيينا
يا شاعر الحب
ضيَّعْنا الهوى فينا
فاغفر لنا أننا جئناك مفتقداً
ما نحن نحْييك لكن… أنت تحْيينا.

ذاكرة البَجَع
ماذا أقول
وأرضي كلُها وجعُ
وشعبيَ / الجُرحُ جيلُ لفَّهُ الهلَعُ؟
ماذا أقول سوى
مِن بعدِ كنتُ أنا كنّارة الشرق
صرتُ الشرقَ ينصدعُ
طويتُ أشرسَ أعوامٍ على زمن “الموت الكبير”
وآبى الموت بي يقعُ
لأنني وطنٌ تعلو به قيمٌ
ما مسَّها المنتهى
في بَدْعها البدَعُ
لأنني “يوسف” الإخوانِ
أجملُهم أنا وأصغرُهم
يا عارَ ما صنعوا
قدَّمتُ قلبي لأسقي كل ذي عطشٍ
راح العطاش بقلبي بعدما جرعوا…

يا أيها الكبار

أصرخ للكبار
من يمسكون اليوم بالقرار
لا تخطفوا الأحلام من أطفالنا
لا تقطفوا الآمال من آمالنا
غدا تزول دولة القرار
و من وراء دولة القرار
لن تستطيعوا عندها أن تحبسوا الينبوع
فسوف تطلع المياه من فم الصخور
و ترفع الحرية النير عن النسور
رجالنا بطولة الملاحم
نساؤنا خصوبة المواسم
أطفالنا مستقبل النسائم
و صوتنا مساحة الصدى
و حلمنا يعانق المدى
فلترفعوا عنا هذا الحصار
يا أولياء القهر و القرار
يا ايها الكبار
قاوم فيداك الإعصار
لا تخضع فالذل دمار
و تمسك بالحق فإن الحق
سلاحك مهما جاروا
قاوم فيداك الإعصار
و تقدم فالنصر قرار
إن حياتك وقفة عز
تتغير فيها الأقدار
يوم تقوم ثورة الغضب
في أمة الغضب
في وقفة العز
و في انتفاضة الكرامة
تندحر الظلامة
و عندها لن تستطيعوا
وقف ما في النهر من هدير
سوف يقوم السيل
لن تستطيعوا رد هذا الويل
سوف يقوم السيل
و يسقط القرار
يا أولياء القهر و القرار
يا أيها الكبار

حب إلى الضوء الآتي

باسم الضوء الآتي
من ظلمات صحارى العمر
باسم الضوء الطالع شمساً
لم يعرفها نور الفجر
وعلى اسم الرجز الهادر في أعماقي
صحوة رب
أني اليوم عرفت الحب
جئت إليكم
فالتمسوني بين يديها
أودعت حياتي نذر وفاء
واقتلعوني شعاً
يسّاقط في عينيها
هي كل أنا
هي نبض أنا
هي بعد اليوم ، اليوم أنا
فانتظروني أنذر ذاكرتي العذراء

Biografia
Henri Zoghaib / Libano
هنري زغيّب / لبنان

الشاعر هنري زغيب
مواليد مدينة جونيه في لبنان عام 1948.
تخرج من الجامعة اللبنانية كلية الاداب وحصل منها على ليسانس في الأدب العربي.
درس لمدة 7 سنوات الأدب العربي والترجمة والتعريب وتاريخ العلوم عند العرب والفلسفة العربية في أكثر من معهد
بعام 1972 بدا بالكتابه الصحافيه حي كتب في جريدة النهار ، وبعام 1975 كتب في مجلة الصياد وتراس خلالها تحرير القسم الثقافي . بعام 1976 انتقل إلى مجلة الحوادث حيث استلم رئاسه قسم التحرير الثقافي فيها وبقي فيه لمدة أربع سنوات ولم ينقطع عن النهار أبداً.
في عام 1979 تفرغ للكتابه في جريدة النهار فقط ولا يزال حتى اليوم فيها ، وعنده زاويتان أسبوعيتان زاوية [أزرار] وزاوية [كومبارس].
بعام 1988 سافر إلى الولايات المتحدة ألقى خلالها سلسلة من المحاضرات والأمسيات الشعرية وصدر له في واشنطن كتاب مختارات من قصائده في اللغتين العربية وترجمتها الإنكليزية
عمل بالتدريس الجامعي في الولايات المتحدة وذلك في جامعة جورج تاون في واشنطن وفي جامعة فلوريدا
بعام 1994 عاد إلى لبنان نهائياً وأسست لجنة الأوديسا الشعرية الأدبية واستأنف إصدار مجلته الشعرية [الأوديسا] التي كانت تصدر في بيروت بين الاعوام 1982 و1984 وكان قد أوقفها عندما سافر إلى الولايات المتحدة ، وهي مجلة شعرية لا تنشر إلاّ القصائد الجديدة أو دراسة عن الشعر ، لا تنشر قصة ولا مسرحية ولا مقالة فقط مخصصه للشعر
مؤلفاته
أول كتاب نُشر له كان عام 1970 وهو قصة مترجمة واستمر بعدها بمجال الترجمه.
أول مجموعة شعرية صدرت له كانت عام 1981 عنوانها \'لأنني المعبد والإلهة أنتِ\' ، وأعقبها سنة 1986 مجموعة عنوانها \'إيقاعات\' وبعام 1992 مجموعة \'سمفونية السقوط والغفران\' ،ثم عام 1994 مجموعة \'من حوار البحر والريح\'، وسنه 1997 اصدر \'صديقة البحر\'، وبعام 2000 أصدر \'أنت ولتنته الدنيا\'

odyssee@cyberia.net.lb

 

Desarrollado por: Asesorias Web
s
s
s
s
s
s
s