s
s
s
s
s
s

El contenido de esta página requiere una versión más reciente de Adobe Flash Player.

Obtener Adobe Flash Player

Soulef Abbes
Nacionalidad:
Tunicia
E-mail:
sulafabbes@gmail.com
Biografia

Soulef Abbes

6 – 3 – 1965-Túnez Profesión: Profesor de filosofía. Ha publicado una colección de poesía titulada:
¿Conoces Billie Holiday? - ¿Han escuchado de Antón, Lebrun?

السيرة الذاتية :

سلاف عباس

6 – 3 – 1965 – تونس

المهنة : استاذة فلسفة

صدرت لي مجموعة شعرية بعنوان :

هل استمعت إلى بيلي هوليداي ؟

هل استمعت إلى أنتون فيبرن ؟

 

القصائد

 

جدران دي ستال

  

الجدران وحدها تمدّ لي يدا
بل إثنتين
بل تريد خطفي لتجعلني سطحا
تذكرني بما فعل دي ستال
يرسم جدرانا ، ثخينة ، رملية ، حجرية
الحدود بينها لا تخطئها العين
تلك الحدود الّتي تفصل بين الجدار و الجدار
يحفرها في الجدران الّتي تكتسح لوحاته
يكدّس الجدار حذو الجدار على اللوحة
حتّى إبتلع الجدار يديه
ألم تروا يده مسجونة في الجدار ؟
إلتهمها و هي ترسمه على اللّوحة
عندما تذهب إلى قبره لا بدّ أن ترى قدميه خارجتين منه
كان دي ستال طويلا طويلا جدا و كان مرسمه يعلو سقفه
حلمت به
كان رأسه يخرج من سقف المرسم و تنبت فيه أزهار لا جذور لها و لا سيقان ، كانت مقطوعة مثل هواء
كان دي ستال يرصّف المساحة
مساحة باردة ، ملساء
تتزاحم المسافات المساحات
يزاحم قامته الطّويلة جدا
يرصّف المسافة
مسافة تهرب فيها وجوه
مسافة سقيمة
مسافة أسيرة البياض
مسافة فاسدة كطفل
مسافة هاربة إلى جسد مهترئ
مسافة تترمّم لحم الاحلام و الصمت
ظلّ دي ستال يبني سككا حتى تُسيّح حديدها الشّمس
ظلّ دي ستال يركب قطارا وراء قطار حتّى قذفت به صخور جرف عار
القطارات الّتي أوقفها دي ستال كانت بطيئة
ظلّ دي ستال يعلق الجدار على الجدار حتّى جنّ
وانتحر
حياة خائنة
لا أحد يعرف متى تتآكل الأصابع من شهوته
و لا أحد يعود إلى الحياة بعد الإعتراف في عيادة الطّبيب النّفسيّ
منذ زمان بعيد فقدنا الثّقة في قدرة الموسيقى على هدهدة البحر
منذ زمان بعيد فقدنا الثّقة في قدرة الأمواج على الوصول إلى الشّاطئ لتنفلت من أيادي البحر فلا
تعود إليه
منذ زمان بعيد فقدنا الثّقة في قدرة النّمل على الإنفلات من انسحاقه تحت سبّابة لا ترحم
منذ زمان بعيد فقدنا الثّقة في قدرة المطر على معاندة الرّيح
منذ زمان بعيد فقدنا الثّقة في قدرة النّوم على مقاومة الّليل
كم أحتاج إلى النّوم
و لكنّ حضنها يلدغني
كم أحتاج إلى بياض أكتب عليه شهوتي 
و لكنّ فراغها يملأني
كم أحتاج إلى حلم بلا أقراص منوّمة

 

 


هل أجدكِ في رغبات النسيان ؟

 

أبحث عنكِ ولا أجدكِ . مختفية في جدار ؟ في شقوقه ؟ بين الاسمنت و قشرة البياض الخارجية المتهافتة إلى شعر بيثارنيك ؟ أين أجدكِ ؟ مختفية في سيجارة ؟ بين أوراق التبغ المفتتة و ورقتها البيضاء ؟ أين أجدكِ ؟ في نارها ؟ في دخانها ؟ أين أجدكِ ؟ هل أجدكِ ؟ في جلدي أبحث عنكِ . أعضّه . يدور لساني فيه ، يبحث عن لهثة واحدة منكِ ، في ّ. يبحث عن ليلة واحدة منكِ ، فيّ . أين أجدكِ ؟ هاربة إلى أين ؟ هاربة إلى أين ، أنتِ ؟  مختفية في حبر أسود غارق في أحديته ؟ أين أجدكِ ؟ مختفية في لحظة ضوء يتعلم الهروب من الماء ؟ أين أجدكِ ؟ أبحث عنكِ . أبحث عنكِ بين الصباح الذي يضيئني قراءة و الصباح الذي يمشيني بقدم . هل أجدكِ بين  الشعر و epiphany جويس ؟ هل أجدكِ في المسافة الفاصلةِ بين قدميكِ و التراب ؟ أين أجدكِ ؟ أين أجدكِ ؟  أين أجدكِ ؟ هل أنتِ مختفية في فراغ الذاكرة ؟ مختفية في مرآة تتسع للبحر و رذاذه ؟ مختفية في كف طفل تملؤها الشوكولا ؟ أين أجدكِ ؟ بيني و بيني ؟ بين حبة رمل و رمل ؟ بين ألوان النار ، بين درجاتها الحارقة الباردة ؟ هل أجدكِ بين أسناني ؟ أين أجدكِ ؟ هل أجدكِ في المسافة التي تفصل الرسام عن لوحته ؟ هل أجدكِ في قلق الرغبات من نسياني لها ؟ هل أجدكِ في المسافة التي تكبر بين القلم و الصفحة ؟ هل أجدكِ في أشياء فرانسيس بونج أم في خطوط بولوك أم في أحلام ميرو أم في صمت فيبرن أم في بحار روثكو ؟ هل أجدك في مريمية درويش أم في تحولات أورلندو ؟

هل أجدك في رغبات النسيان ؟

  

بيلي

 

لا الطريق يشنقني على اعمدته الكهربائية ولا النمل يحفرني ملجأ و لا الصبار يسيلني بياضا ولا الريح تنحت الصخر الذي في ولا البحر يأخذني الى الشاطئ و يرجعني اليه متعبة و لا النهار يفتحني كعلبة سردين دون ان يجرح اصبعه ولا اليوم الممطر يغرق في

ولا الليل يأوي إليّ



لا العثرة تدمي وجهي و لا الكأس تتسع الحزن و لا اليد اليمنى تؤقتني لحنا على البيانو و لا اليسرى تلونني و لا الصفحة يأكلني حبرها

و لا الشعر يقتلني


لا الموسيقى تصيرني لا معنى ولا السطر يفترشني كلمة و لا الضوء يؤرجحني بيني وبيني ولا السحب تعلقني قطرات ماء مضيئة و لا العين تراني لونا 



ولا المسافة ترميني في بعدها


 

 

 

 

 

Desarrollado por: Asesorias Web
s
s
s
s
s
s