s
s
s
s
s
s
s
s

El contenido de esta página requiere una versión más reciente de Adobe Flash Player.

Obtener Adobe Flash Player

Elias El-Madani
Nacionalidad:
Palestina
E-mail:
eliasmadani@yahoo.com
Biografia

 

الضفاف ...
عند تلك الضفاف
تركوا ظلالهم
فرمى النهر حلمه
ومضى يبحث في الامهم
عن شذا
يستغيث به
كلما استأصلوا
من عروقه الندى ...

عند تلك الضفاف
تركوا آلامهم
فحمل النهر همسه
وغدى يقص في آياتهم
عن الصفا
يستعين به
كلما استنطقوا
من عيونه البكا

لا تبحث الانهار
عن ظل لها
لا تبحث الافياء
عن اسم لها
لا تبحث الاسماء
عن معناً لها
الا الصدى ...
نستظل به
كلما تركه الصوت
ومضى ...

عند تلك الضفاف
نحمل وجعه
نردد آياته
نحزن .. كلما آتى ...
لا تحرموا النهر من الاغاني
لاتحرموا الصدى من المعاني
لاتحرموا الحلم من الاماني
واتركوا النهر راكضاً
بين تضاريس الصدى ...

حيفا 27.02.2010

الوردة
1
ناديتُها وقَفَتْ
عانقتُها امتَنَعَتْ
اصغيتُ الى همسِ الشفاهِ
فانتحبَتْ

سألتُ صمتَها والعيونْ
مسحتُ دموعَها
ابتسَمَتْ
زَرَعَتْ قبلةً على خدي
واسرَعَتْ
لحِقتْها عيوني ....
فاخْتَفَتْ

2
ذَكَرْتُها أتَتْ
حَمْمَتُها بالندى
انتَعَشَتْ
غَسَّلتُها بالكلماتِ
فانْصَتَتْ
حَمَلْتُها على كفيّ
فَتَحْتُ عينيّ ....
فاخْتَفَتْ

بحثْتُ عنها في العيونِ
دوَّرتُ عنها في الكتبْ
ناديتُها بقلبً حنونِ
علَّني اعرفُ السببْ
هَمَسْتُ جاوَبَتْ
اصْغَيْتُ حاوَرَتْ
قَبَّلتُ عبيرَها والكلماتِ
خَجِلَتْ
تَرَكَتْني وحيداً ....
ومَضَتْ ...

دبي 20.05.2005

في افياء قاسيون
1
في اَفْياءِ قاسيونَ
تَنْزِفُ غَيمةٌ دُموعَها
في اَحْضَانِ سِنْدِيانةٍ
تُغْمضُ عينيها
وتَغْفو قَليلا

2
آهٍ يا دِمَشقُ
تَضُمُكِ رُموشُ عينيَّ
فيَصْفَعَني لَهيبُ شَوقٍ
الى حبيبةٍ
حَبيسَةً خلفَ الحِرابْ
تَغفو في حُضْنِ قلبي
فيُغطّيها الفَرَاشِ
كي تَحْلُمَ بالامَانِ ...
قاسيونُ يُغازِلُها
والكَرْملُ
يَسْتَجدي مُقْلَتيها
فتَرْتَجِفُ اوتارُ قَلمي
كي تُنْشدَ لها
قَبلَ النَوْمِ اُغْنيةً...
وحبيبتي
حبيسةً خَلْفَ الحِرابِ
تَغْفو في حُضْنِ قلبي
يَحْمِلُ النَسيمُ احلامَها
وحَفيفُ الحَوْرِ
يرسُمُ سريرا
وبردى...
آهٍ يا بردى
لوْ تَروي شَوْقِي
الى احْضانِ سُنْبُلَةٍ
وزَنْبَقَةٍ تَنْمو
في صَحْنِ مَنْزِلِنا

3
وحَبيبتي
حبيسةً خَلْفَ الحِرابِ
تُشَرعُ نَوافذَها لغَيمةٍ
اَخْفَتْ تحتَ عَبائَتِها
لَحْناً حَزيناً
مُلَوناً بعَبيرِ البُرتُقالْ
تُشرعُ نَوافذَها لعُصْفورَةٍ
حَمَلَتْ اليها هَدِيَةً:
قَبْضَةَ عُشْبٍ
وقَصيدةَوَجْدٍ
ووَجَعَ الارْتِحالْ

4
في اَفْيِاءِ قاسيونَ
يأْخُذُني الشَوقُ
في رحْلةِ الخُلُودِ
ارى شِفاها ً
لا اسْتطيعُ تَقبيلها
ارى عُيوناً
اَطْفَأتْ فَرَحَها الالامْ
اسْمعُ اجراساً
وصهيل المَآذِنِ
صلاةً لعَوْدَةِ الغائبينْ

5
وحبيبتي
حبيسةً خلفَ الحِرابِ
تُعلقُ اُمنيةً
على اغصانِ روحي
وصلاةً كيلا يأْتيَ الشِتاءُ
مُحَمَلاً بوَجَعِ الرَحيلْ
تُعلق صَلَوَاتِها اِيْقُونَةً
على اَفْنانِ رُمانَةْ
كي تَنموُ
بَراعِمُ القلبِ الصَغيرْ
آه يا قَلبيَ المُتَيْمَ
في اَفياءِ قاسيونَ...
يُضَرِجُ نَسْغُكَ الدُرُوبَ
فَتَرحل في اَبَدِيَةِ الدَّهْرِ
في جَدَليةِ المَكانِ
واَزَليةِ الزَمنِ العليلْ
تَرْحِل في لَوْحةٍ
على جِدارِ اَمانينا
في لَحْنِ لَيمونٍ حَزينْ
تَرْحَل...
لتُزْهِرَ صَلواتُ اللَوْزِ
على كفيّْ حَبيبتي
في اَفْياءِ قاسيونْ

6
وحبيبتي
حَبيسةً خَلْفَ الحِرابْ
تُوَلي وَجْهُها
نَحْوَ اَفْياءٍ غَريبةٍ
تُلَمْلِمُ بقايا شَفَتَيها
وتُشرِعُها لقُبْلَةٍ
لاسرابِ المَسْجِدِ القديمْ
فاحْملي يا طُيورُ
قُبُلاتي
من افياءِ قَاسيونَ
الى جِراحاتٍ
لَوَنَتْ شَكْلَ الشِفاهْ

الياس المدني دمشق24 نيسان/ ابريل 1980

biografia:

كاتب صحفي ومترجم ادبي الى اللغة العربية، اصدر بالعربية مجموعتين ادبيتين، وباللعة البولندية مجموعة قصص قصيرة ومجموعة شعرية. يؤمن بالان الشعر ليست سلعة للبيع.



 

Desarrollado por: Asesorias Web
s
s
s
s
s
s
s