s
s
s
s
s
s

El contenido de esta página requiere una versión más reciente de Adobe Flash Player.

Obtener Adobe Flash Player

Fawaz Aljabr
Nacionalidad:
Siria
E-mail:
Biografia
1- رسائل شوق

عزيزتي مها
رسالتي إليكِ
بالسلام قد بدأتُها.
ومَتْنُها
العطورُ والأشواقْ .
وبالدموع يا عزيزتي
أنهيتها.
رسالتي وصيِّةُ الغيورْ.
ودعوةٌ من غائبٍ صبورْ
يحملها النسيمْ
تقرؤها النجومُ والأقمارْ
وسائرُ الطيورْ.
غاليتي
رسالتي قصيدةٌ من زفرةِ الفؤادْ.
من داخلي قد صِغْتُها جوىً
ومنْ لظى الأشواقِ والحنينْ
ما يزيدُها اتقادْ.
ضَمَّنتُ يا حبيبتي رسالتي اعتذارْ.
فعندما كتبتُها سَرَحْتُ في بغدادْ
وهِمْتُ في الأنبارْ.
وتاهَ فِكْري مرةً بِحالِنا
ومَرَّةً بلوعةِ العبادْ.
وسَرَقَتْني غَزَّةٌ وراعني الحِصارْ.
حبيبتي !
بعصرِنا الغرامُ مستحيلْ.
والعشق مستحيلْ.
فأينما نُوَلِّ يا عزيزتي
قتيل.
وحيثُما توجَّهتْ أبصارُنا
الصراخُ والعويلْ.
رسالتي عزيزتي أخْتمُها رجاءْ.
أوْدَعْتُ عند قلبِكِ العظيم مِنَّي أَمَلا.
مستقبلا وحُلُمَ الوفاءْ.
إمَّا أَتَى فَلْتُرضعيهِ لَبَناً مِزاجُهُ الإباءْ
وَحَمّليهِ السَّيْفَ يا عزيزتي
وألبسيهِ خِلْعَةَ الذينَ مَرّوا منْ هُنا
إلى السماءْ.

2-عزف منفرد على وتر الأحلام

كانت تأتيني في العتمة
بفؤاد ينبض بالآهاتْ
ويسيل الجدول من ثغر
ويفيض على قلبي نسماتْ

تأتي كي تجعل صحرائي
مترعة وردا وقرنفلْ
مترعة من زهر النرجسِ
تنثره قبلا لا أجملْ

كانت تأتيني في نومي
كانت تأتيني في صحوي
كالقمر الخائف في الغيم
يتخفى مني إذ يهو

كانت تجلسني في ولهٍ
للصمت وللهمس ضجيجُ
تقذفني سهما في قلبي
يطرحني والموج يهيجُ

تفضحها عين من نهمِ
توقد قنديلا تلهبني
وأذوب كفتلتها أذبلْ
كانت كالطيف تخللني
مشحون في شيء مثقلْ
كالطفل أحن لضمتها
للدفء وللحضن الأجملْ
آه كم كنت أبعثرها
من صمت في ستر مسدلْ

وتسيل جداول أشواقي
كي تروي زهرا في صدري
أحيانا كانت ترياقي
في وقت قيامي للفجرِ
أتيمم خشية إغراقي
أو أغرف من شغف النهرِ
وأصلي، كيف؟ فلا أدري!

فتلملم أشلائي ورقا
وحروفا تجمعني نصا
وقصيدة حب تشدوني
تتسلى في وجعي قصا

أحيانا كانت تذهلني
تغرقني في بحر هائجْ
من قصص العشق وألوان
لأسافر في لحظ داعجْ

تغفو في حلمي غايتها
أن تفسح دربا للصبحِ
وشروق الشمس وبهجتها
وهطول الطل على الوردِ
والبدر يودع طلتها

فتغازل نجمات الكونِ
تغوي النجمات فتلهبها
عند الإصباح تغادرني
غيمات الفجر مطيتها

في غير الموعد تأتيني
مسرجة ريحان الحقلِِ
يسبقها عبق يرويني
فيضا ينساب من المقل

وتوشي صدري أوسمةً
فيهيج النبض تواشيحا
تتغنى بحروف القلبِ
أنغاما لرؤانا روحا

تأتيني في غفلة عينِ
لتلملم أشتات شجوني
مابين اليقظة والحلم
فأميل إليها بجنوني

اللهفة تفجُر بركانا
بعناق النسر مع القممِ
فتغيب وصهوة مهرتها
ويتوه شراعي في العدمِ
وأهيم بحلم روحيٍ ٍ
أجتر بقايا مختتم.

3- نوم عميق

في كفه الجميل
يحمل كل همه
ينظف الطريق والرصيف من أدراننا
فؤاده النظيف
خلا من كل زيف
ينام دون خوف
أبوابه مفتوحة
ولايحف بيته الحراس
لايخشى الانقلاب
ولا يسد خلفه الابواب
ينام باطمئان
يحسده من فوق
صاحبنا الوسيم
لنومه العميق

biografia:
Fawaz Aljabr

I was born in Syria - Golan Heights in 1958.After completing my school I joined Damascus University and graduated with [BA] in English literature. after graduation I worked as a teacher of English for 10 years. I got married in 1981, now I have five children 3 daughters and two sons. in 1991, I travelled to the united Arab Emirates for work, where I still working as a teacher. I started writing early in the secondary stage. I started publishing in newspapers and magazines after graduation. I have a publication [ Shatharat] and tens of poems and short stories on the interent.

Fawaz Aljabr

faljabr@gmail.com

 

Desarrollado por: Asesorias Web
s
s
s
s
s
s