s
s
s
s
s
s
s
s

El contenido de esta página requiere una versión más reciente de Adobe Flash Player.

Obtener Adobe Flash Player

Khazaal Taher Al Mofraji
Nacionalidad:
Irak
E-mail:
Biografia

Khazaal Taher Al Mofraji/ Irak
خزعل طاهر المفرجي / العراق

الليل


قبل ان تفقد الأيام...
ليليها
جفون النيام مفتحة .. والافواه تغلقها البراعم والجدران ..
في جلسات الاحبة...
نرتشف الشاي المحلي بالهمس .. والجنون ..
شأن الرياح .. تفتح الأفواه ...
كلما حاولت أن تغلقها أو راق اللهب ..
رسموا لينا خيال الريح ..
للتنفس ..
ولن تغلق الجفون ...
يبكي بقايا سواده !
من الهدوء ..
إلى الصواعق
ومن الأحلام ..
إلى راجمات النيران ..
أودى بنا التيه .. وأقدارنا ..
أن يهرب من الخواطر ..
الفجر .. والاصيل ...

حلم ضرير

في ليل مفتوح الجبهات
نجري
وراء حلم ضرير ..
تقودنا أمال الجياع ..
وهذيان حرية السقوف ..
أيدينا مكبلة باجنحة ا لوهم ...
دارت الرياح ..
وتحول الضباب ... غبار منايا ...
في صحوة للموت ...
جديد المكائد..
جسور الأعناق
ولوج السم لقلب التراب ...
يجيش في الصدور ...
لهب التعالي ..
وصلاة وحشة ...
لوطن يملء كفيه بالظمأ ...!
ياصحوة الماء .. أين المطر ...!؟
ا
الوقاية
لن ينبلج الفجر ..؟
قبل احتارق ا لاغمده ...
وصليل الكلمات ...
ليكون الليل ...
ضوءا من شظايا ...!؟
لا يفقدنا السؤال عن الوقاية ...
لعل الطرقات ترشدناء
نتلقفها .. كرة من الخيال..
اتسائل عن المديات ...
قبل ... وبعد ..
نزيف صحوتي ..
أرتدتها لغة الاقدار ...

شمسنا بغداد

صبرا بغداد
أنه الهزيع الاخير
من ليل احتضن الرزايا ..
سعير سجيتنا أكل السبات
الواهمون ..
أرادوا:
تلوذين بالدمع
صبرا ...
العيون العارية ...
قطعت أوصال المرواءت
والدهر يعصف بالجراح ...
جرح يغفوا ..
جرح يلهث ..
جرح يتداوى بأنفاس الفجيعة ...
جرح يكتشف جميع الجراح خديعة ..
لا تحزني يا شمسنا ..
أن اكلنا الرعاع ..
أبناؤك ...
دماؤهم متاريس نور ...
يركلون المشيمة والحبل...
قبل الولادة ..
على جباههم .. شم ثراك ..
وخلسة فطام انفسهم ..
يلتهمنون السموع .. والتراب ..

ضوء الينابيع

ليل المنايا مزدحم..
الجذوة ...
تتجاوزها اليقظة ...
والكؤوس قبور البحيرات ...
قرار السيوف عشق
ضوء الينابيع
سماء القادمين للخلود ...
سماء القادمين للخلود ...
حين أسرجوا خطواتهم
طرقا للسماء ...
تتراقص الأجساد نورا
على ارض الأنبياء ...
أرواحهم .. تضئ النياسم ..

كواكب النور

ما يخيفني
نشيج لايرتضي الدموع
وصراخ يكتم الاصوات
عقلي ضوء...تبعثر كالرماد
من نار يصطلي وطني..
في زفيرها،
اسفار عقلي..
غادرت في المواجع..
واصطراخ القلب ...باخضرار الموت ،
هذا زمن المستحيل.. نجتره..
ازهاره في دمائنا
اشتعالات الروى
الحبائل نحن ادرى بها
الفراتين لاتاكل نهديها
في اديمهما زرع الانيباء
صلواتهم نخيل
كل ما يسرقنا الظلام نهز جذوعها
ينكشف النقاب
عن كواكب النور.

مظلة الفسائل

يتهامسون
انه مجنون
مستوثقه.. تتصاهل الاحلام
عرس عيونه هواجس
ينث جبينه عشقا
للمعوذتين والكرسي ..تؤول للوطن
يزرع الانامل ...يسند الارض
ظله/ مظلة الفسائل
لتحييد الفصول
يتهامسون.....
الا يعلمون
كانت/ للمجانين
عادات
يحلمون باجنحة اليقظة
مسرى مواويلهم
بين الذات والخلق
كل طرفة عين...
يسلخون العوالق
يدرؤن الطعنات بسحاب- زبرج-
انتزعوا الغل بشغف المرؤات
قلوبهم مترعة بالاصل
جعلوا الهواء
للنميمة تضاد
والضوء/ للكبوة ملاذ
وجوههم مرايا الجماجم
نبذتهم دكاكين الوجوه
تجار غل ..وطبولا الانا
فاودي بهم هذا المؤدى
ثكلتهم الدنيا...
وهم ثكالى بها

ان كتاب الثواء

طوقان
هل ..وصلنا الضفاف..؟
الإسرار كثيرة وغامضة
من غبار النياسم..
ضاع الطريق
فوق دايية لا ترى الا نفسها..
اوى الذقن الضائع..
حصائد للمغلفين
ما تؤرخني..الفوضى الطويلة
الطرقات تمشي بصحبة الألوان
كل يوم تلد العشرات!
اة بغداد...
والمرضعات حبلى تلد المفاجآت؟
الناس بين حناياها...والماسي
الإسرار تحمل إثقالها..
من مخابئ القلوب
الى ضفاف الهذيان
ألان..وبعد ألان
طوفان الفوضى...
يبتلع الألوان والطرقات
ضمائر الإقدام
تضع المثايات
على طريق الإسرار

من كتاب الشعراء

مخابئ

وأعجبني
إنا طائر
قدماي تحطان الأرض فلولاً
والآخرون ....
يصنعون شباكاً
لاصطياد الخطوات
الكلمات
تثقل حافز الضوء
لترى الأرض
وحقلاً للصيد...
وخيالاً ينبت فخاً
لجنوح الظل
تسميها فصولاً
تهرب...
او أرضا....
تحت مخابئها
ترقد ريح ...طيور

الخبز

ايامي ..
دقائقها ثكلى
طرائد الضنون
الشك يمزقني
ويجلدني اليقين
صرخاتي...
تعانق لفمات الجليد
الخبز...
معجون بكلام الصمت
الحرب....
سيقان الخيزران
تراقص قصب الاهوار
وقصة الموت ....
والرغيف الحار
يلوح مودعاً...
الى ماوراء الخطوط
انا واولادي..
ننتظر
شمساً لن تغيب؟

جراح

في اتون الحزن
رشاقة الانامل
تثير الفرح ..
بهدوء ينحدر الحبر
لايوجد هواء خال من الحزن
يضربني..ينفجر..
عند نهوض الشمس
تجر نفسها ..واحزاني
باتجاة الغروب
حين يرخي الليل سدولة
الوجد يلتهم الحواس
جراح الاقربون
تملاً جمجتي ...
تندمج..
عندما يبتعد الاقربون ...
عن الاسماء...

Biografia
Khazaal Taher Al Mofraji/ Irak
خزعل طاهر المفرجي / العراق

كاتب وشاعر /ولد في ألعماره /المجر الكبير /1950
عضو الاتحاد العام لأدباء العراق/فرع ميسان
1-دماء الشمس:مجموعة شعرية :صدرت عن اتحاد أدباء ميسان عام 2004
2-مظلة الفسائل:مجموعة شعرية:صدرت عن اتحاد أدباء ميسان عام 2005
3-الدموع تعتصر الكبرياء :مجموعة شعرية تحت الطبع
4-مخطوطة رواية حقول المجر الكبير
5-العديد من الدراسات النقدية والشعرية والسردية :نشرت في الصحف والمجلات العراقية والأجنبية
6-مجموعة من الدراسات عن استقراء المستقبل العلمي الحديث :نشرت في الصحف العراقية والأجنبية

 

Desarrollado por: Asesorias Web
s
s
s
s
s
s
s