s
s
s
s
s
s
s

El contenido de esta página requiere una versión más reciente de Adobe Flash Player.

Obtener Adobe Flash Player

Mounira Saada Khalkhal
Nacionalidad:
Argelia
E-mail:
Biografia

Mounira Saada Khalkhal / Argelia
منيرة سعدة خلخال / الجزائر

احتفاء


بادري نحو البحر واقتطعي
من وصلة الشوق أنشودة
للبهار
و استرسلي في الوصل
و للأزرق المرّ الودّ مدّي
و بعضا من حوافز الانتظار
تعالي إلى لجّة الوقت
المسيّج بالوردة الوحيدة المقيمة
بلحن الفرار
تعالي إليّ
يا روضة أشعاري
و مأمن دهشتي
يا موطن الروح الطروب
و استندي إلى آخر احتمال
يبدّد مواقيت انتشاري
على حافة الوتر
المدينة للإغتراب
بالوهج اللعين
يحجب لؤلؤها عن موارد
لانتباه للصفح المباغت
للاحتماء
تعالي
إلى وشوشات أقداري الأولى
في العشق الكريم
هي لك هذه الواحات
مدّي الطّرف و انفتحي
على علياء التبدّد فيك
و في اكتملي
كي يكون الاحتفاء
صوّبي نحوي الورق
المكتوف المعنى
و احتبسي بلوعة الشفق
كوني مداي الوفيّ
كوني رسول الأرق
في شتاءات الأحرف النديّة
كوني مرجانة أو إذا
شئت
كوني حبقا
لأفراح الروح
الواقفة
دون هبوب الأفق

اصطخاب المسألة

\' لا نفقد شيئا إذ نفقد لا شيء
و هذا ما يحدث للناس إذا انتبهوا \'
الشاعر الجزائري: عمار مرياش

الصورة، باب منتصر للعتمة
و نافذة من أجمل الاتجاهات
و السماء قطعة من قلب الفراشة
تتشكّل في عصمة التأويل
تتوشّح ضباب المجالات
و لا زلت أحدّق في الصّمت
الحلول المشتهى
فضّة الوقت
تقف بيني و بيني
حشرجات الثلج
تنهمر الأدعية
ملاذ الشجرة
و لا زال المكان مستلقيا
في بهو الفكرة
قائما على الإمعان في الهبوب
سلطان القصيدة الركب
موقوفا عليّ يشطرني
أنجما و أنهارا..
و المساء،
ما زال معراجي إلى الحنين
ابتهال الخريف إلى لغتي
الحزن
الرفاه المعنّى
المآل الصفح
الدوام التوق
الألم الحليم
مرفوقا به الملل
وجه الإبتسامات الصعبة
يد الكدر
تقتنص الغيبوبة من عيني
الحذر
و يمرّ الغروب إلى جهة
لا يستسيغها المجال
اللحظة
فالشمس لا تعني الوداع
و الفناء الذي ينبئ بالليل
حسبه القلق الطفل
يكبر في موّال الحليب
الماثل فيك
من هدأة الروح
إلى اصطخاب المسألة

Biografia
Mounira Saada Khalkhal / Argelia
منيرة سعدة خلخال / الجزائر

منيرة سعدة خلخال
من مواليد: 1970.08.08م بقسنطينة، مستشارة ثقافية.
من مؤلفاتها: لا ارتباك ليد الاحتمال.


mounira_saada@hotmail.com

 

Desarrollado por: Asesorias Web
s
s
s
s
s
s
s