s
s
s
s
s
s

El contenido de esta página requiere una versión más reciente de Adobe Flash Player.

Obtener Adobe Flash Player

Nada Manzelji
Nacionalidad:
Siria
E-mail:
Biografia

Nada Manzelji / Siria
ندى منزلجي / سورية

ناديا.. أمي


سيدتي
الاثيرية..
البيضاء
الندية،
كما أسميتني
تقيمين بيننا
حيث الجناح الخلفي
وتتركين لنا
الغرف المفتوحة
على الشمس
غرفتك ترفل بالضوء
في غرفنا
تقيم
ارواح
قلقة
انت أم أخوتي
وأمي
وأم قطتي
وأم نباتات الشرفة
وأم العصافير التي سجنتها دون رضاك في قفص
لكنك اصغر مني
انت من يفتح للصباح الباب..
رائحة غادية ليل نهار
تصنعين تحت هذا السقف
وبين هذه الجدران ذاكرة
ثم يكون عليك كل يوم
ان تغسلي بصمات السنين
عن اجساد اطفالك الخشنة
بالماء والصابون
ثم
بماء الزهر
ثم
بماء الحب
الذي يرى،
تدعكينهم
واحدا
واحدا
ايتها المرتبكة بالبهاء
بهاؤك
ابدا يحيط
بك..
هالة
طبختك نصف محترقة
وقهوتك فارت على النار
وانت على كرسيك
السبحة في يمينك
وشفتاك تلهجان
تبحثين عن رشاوى مناسبة
للملائكة الذين يحبونك
علهم
يقبلون تزوير
اللوح
المحفوظ
بضربة واحدة
وبمعولك المصنوع من حليب
تطيحين بجبل
من خطايا
وارتكابات
انت المؤتمنة على الأمان
وانا الخوف
بينما امام التلفزيون
تغالبين نعاسا شهيا
يخزك خوفي..
يتسرب
كغاز من انبوبة نصف مقفلة
تنتفضين
تصبين ماء باردا على وجهك
خوفي لم يعد ذلك الكلب الأسود
خوف في الداخل
يا أمي
يمور
تحت مياه راكدة
لكنك ما زلت تقولين لي
ـ كأنك تصدقين ـ
ان المراكب الورقية
ستصبح سفنا حين نضعها في البحر
لثوبك ذيل طويل من نور
تتأبطين ذراعي
ساقاي تغوصان
في سروال الجينز
وانت ترفعينني من تحت ابطي
رغم انك اقصر مني
بكثير
وانا
ايتها الاثيرية
مشدودة الى الارض
أكاد اتكوم
جسدا مطويا
حيث كنت
اقف..
قبل قليل.

أكثر من شبه

أشبه الأرض
لكن الأرض تثمر
وأنا جدباء
تحضن ويهجرونني
تتسع وأضيق
تبقى وأزول.

أشبه الطريق
تمضي بلا نهاية
وأنا واقفة في مكاني.

أشبه الريح
تركض مجنونة في البراري
وأياديهم تشدني من شعري.

أشبه الجبل
راسخ
وأنا تهزني نسمة عابرة.

أشبه البيت
حمى وستر
وأنا عورة يكشفها دمع.

أشبه الشمعة
هي تضيء
وأنا عتمة لا تذوب.

أشبه أمي
لها حنانها
وأنا حبيسة احتياجي.

أشبه السيجارة
متعة لحظات
واحتراق أبدي.

آااااااااااه
أبكي بعين
وأضحك بالأخرى
بطين قلبي الايمن
للحزن
الأيسر
للفرح.

نصف من لحم
ونصف من
ألماس.

أشبه الطيور
لكن
لا جناحان يحملانني بعيدا
دائما تتكسر ذراعاي
وأسقط
في
هـ
ا
و
ي
ة

Biografia
Nada Manzelji / Siria
ندى منزلجي / سورية

شاعرة سورية تقيم في لندن وتنتمي إلى عائلة أدبية تتكوّن من شقيقها القاص الدكتور ماهر منزلجي ووالدتها ناديا شومان الروائية والمترجمة السورية .
صدر لها:
قديدُ فُلّ للعشاء، عن دار المدى للثقافة والنشر2002
والذي يقول عنه، في المقدمة نزيه أبو عفش: كيفما تَجَولتَ، داخل قصائدها المبهجة والمتواضعة، تُلامسُ أعماقاً، وتعود من مغامرةِ صيدك فائزاً ببعض من كنوز الغبطة.. وكثير كثير من عطايا الجمال.




8nadamen@hotmail.com

 

Desarrollado por: Asesorias Web
s
s
s
s
s
s