s
s
s
s
s
s
s

El contenido de esta página requiere una versión más reciente de Adobe Flash Player.

Obtener Adobe Flash Player

Fawzi Ghozlan
Nacionalidad:
Siria
E-mail:
Biografia

Fawzi Ghozlan / Siria
فوزي غزلان / سورية

تَعرَّتِ الدُّروبُ/ إلاّ مِن عُزلتِها


يا أيها البيتُ الكبيرُ الصّغير
تسـكنُ نُسُـجَ القلب/
كأنني أسـتظلُّ بالزَّنزلختِ/ هارباً من وهجِ الكلامِ وعسـفِ المحبّة
لا قيمةَ لي.... وأعتلي عروش الرُّؤيا
وأجهَرُ بي
أعلنُ الرحيل من الدّاخل إلى الدّاخل/ فـ
أراني/ لا أراني.....
لي ظلِّي/ لا ظلَّ لي.... لي عريُ المطر، ورائحةُ الصَّيف.....
إنهم يُزيلونَ السّـنابل
...... تعرّتِ الدُّروبُ/ إلا من عُزلتِها......
يا أيها البيتُ الصغيرُ الكبير
بكَ تُكملُ الأرضُ جغرافيَّتَها وتتشـكّلُ الظِّلالُ سـنيناً طويلة
بكَ تمضي السـنونُ إلى بياضِها المفقود/ بلا تعب
.................
أراني/ لا أراني.....
ظلالي منفاي..... قلقي زِنزانةُ الأحلامِ الضَّالعةِ في العنادِ والفجيعة
لي ظلّي/ لا ظلَّ لي
لي الماءُ يَمشـي على قدمين
- في كلِّ مرّةٍ -
يسبقني إليّ
- في كلّ مرّةٍ -
يتعثّرُ في ظلِّ الشَّـجرةِ الوحيدة/
ينكسـرُ الماء
الظلّ
الوطن........
26/8/2007

الفرَحُ في حَضرةِ البُكاء

تأخرتَ كثيراً، أم تعجّلتَ
سكرَ الطوفانُ من شدَّةِ الوقتِ......
كلّ شيءٍ يرتجف
/ البصيرة تحلّلها [ الزهايمر ] والليلُ الغامض/
مرٌّ وفاجعةٌ وهلعٌ هذا المتأخر......
جارفةٌ كحبِّ عذراءَ، فداحةُ الوقت،
وزرقاءُ كسـماءٍ متصابية/
لم تعرف طعمَ التُّفاح
لكنّها تقترفُ أفدحَ الذنوب
..............
ولّى زمنُ التوباتِ والرِّفادةِ الرَّماديَّة
تكلّسَ الفرحُ/ طوفاناً، غمرَ أزمانَ المدن
كأنما لم ينتظرْ أحدٌ أحداً تحتَ المطر....!
غصّتِ الشـوارعُ بالشـوارع
أورقتِ الأرصفة
كأنما خانتْنا بقايا الأمكنة:
كلما أطلَّ مساءٌ، بكتْنا ورداتُ البيوت
ونسـتْنا عصافيرُ الدُّوري
القبّراتُ
وناياتُ الرِّعيان:
إنْ حاولنا السُّكرَ/ صحتْ بنا الأوقاتُ وأزهر الملحُ أزرقاً في الأوردة
نحاولُ النومَ، لكن
كأنما تخونُنا الأزمنة.......
تأخَّرَ الوقت
غابتِ الظِّلال
خوابي الخمرِ تترنحُ خاوية
مثلُها سـنابلُ القمحِ/ يبسَـتْ قبلَ الصيف
والهواءُ لا يدركُ إنْ كانَ يهتزُّ أم يسْـتطير
.............
وقتُنا سـكران
وأسـوارُنا تميع
من وطأةِ الأسـئلة.....
لا تتوسَّـمي شيئاً أيتها الأصداء:
نقرأُ تاريخَنا
ليلٌ في النهار/ خارجَ الوقت
داخلَ خارجنا الفائضِ الألوانِ والأزمان
ماؤنا لا يفيض..........
ماؤنا عتَبةُ الألوان
ووقتُنا لمَّا يعبرِ الطريقَ بعد.........
حين يختمرُ الصبحُ
قِطَعاً مُتخثِّرةً من شـمسِ الحقولِ - سـوفَ يفيض
أيتها السَّـنابلُ المسـتفيضةُ كفعلِ خمرةٍ مُشَـقَّرَة:
مَن يمنعُ اختمارَ الصباح!.....؟
للوقتِ حدّان:
شـمالُ خطِّ الفراغِ وجنوبُه
\' ثمّة ساعةٌ لا تدقّ \'..... *
خيانةُ الجهاتِ، أم جهاتُ ماءِ الخيانة؟......!
...............
هذا وجهُ طفلةٍ/ إلهُ الأخضرِ/ يسـتدعي بياضَ الماءِ
هو الشَّـاهدُ على كلِّ ظِلالِ الغيابِ/
تدقُّ السـاعةُ أم لم تدقّ:
منهُ تبدأُ الجهاتُ
إليه ينتمي المطر
تأخَّرَ الوقتُ، أم لم يتأخر.....
1/11/2007

قِيامَةٌ أُخرى للمَاء

كنّا/ ثمّ/ توقّفَتِ الطريق
رُجوغٌ
يتقدَّمُنا اليبابُ/
إلى مرتكَزِنا الأخير
نَتلاشَـى في الغيبِ أصفاراً...........
كنّا مؤامرةَ الحقيقةِ في اللامرئيّ
أغطيةَ المذبح
شـموعَ التسْـبيح
تعويذةَ التعميد......
توقّفتِ الطريق
أفراسُـنا الرِّيح/ تقتلعُ أسـافينَ الوقتِ المغشـوش
تهيئُ الأرضَ للمطر
تجدّدُ أحوالَ الفصول
لاحتضانِ الولاداتِ/
إنْ على مَلاءةِ الفراغ،
أو على سُـطوحِ الماءِ المتجعِّدة......
هيامُنا دينٌ جديد
نحنُ كينونةُ المدى المتأخِّر
نهايةُ النهايات
بدايةُ المتأخراتِ ومتأخراتُ البداياتِ الحنونة......
ها نَرجعُ أمامَنا
نرتفعُ في الماءِ ماءَ
شـجرَ التوحّد...........
قادمونَ كالموتِ/ وِلاداتٍ جديدة
مائتونَ بعدَ الجديد.....
لا تَخجلوا:
سـوفَ نجدِّدُ إلى آخرِ ما يجب....
قيامةُ القيامة
طريقُنا الجديدة......
18/10/2007

Biografia
Fawzi Ghozlan / Siria
فوزي غزلان / سورية

فوزي غزلان شاعر سوري من مواليد 1956
يكتب الشعر منذ منتصف السبعينيات..
مر بأشكال كتابة الشعر جميعها؛ ومنذ - تقريباً - منتصف التسعينيات، وصل ميناء قصيدة النثرِ منطَلَقاً حداثوياً، محاولاً التخويض في مفهوم الكتابةِ للخروج من سياقات التجنيس.....
له مجموعة شعرية صادرة عام 2002 عن دار حوران - دمشق. وهي موسومة بـ: [ على دروب المدينة ]. /
له مجموعة ثانية في المطبعة منذ وقت طويل وهي موسومة بـ: [ سرابان للصدى ]...
نشر كتاباته على مدى 17 عاماً ورقياً في دورياتِ وصحف الإمارات حيث أقام هناك لـ: 18 عاماً.... كما كانت له نشاطات عدّة في اتحاد كتاب وأدباء الإمارات هناك.....
ونشر ورقياً أيضاً في أماكن أخرى متفرقة....
ينشر منذ أعوام نتاجاته في [ النت ] في أماكن معروفة. منها - على سبيل المثال - : دروب. إيلاف. الورشة. إنانا. وجهات الشعر. وساهم لبعض الوقت في موقع اتحاد كتاب وأدباء الإنترنت/ وخرج منه لعدم القناعة..../ بعض الروابط:
www.elaph.com/ElaphWeb/Culture/2007/8/257446.htm
http://www.jehat.com/Jehaat/ar/SardYab3athAldef/fawzai_qazlan.htm
http://www.doroob.com/?p=21239
له مدونة متواضعة باسم: [ سوار حوران ]..:
http://omaya.maktoobblog.com
يشارك - منذ عامين منذ عودته من الإمارات في نشاطات اتحاد الكتاب العرب في سوريا/ فرع درعا/ مدينته......

fghozlan@hotmail.com

 

Desarrollado por: Asesorias Web
s
s
s
s
s
s