s
s
s
s
s
s

El contenido de esta página requiere una versión más reciente de Adobe Flash Player.

Obtener Adobe Flash Player

Mohammad Al Aksar
Nacionalidad:
Yemen
E-mail:
Biografia
Mohammad Alaksar Yemen
محمد الأكسر / اليمن

وداع


صلتْ عليك براءةُ الأيام
ألبسك الرحيلُ عن المرافئ دمعتين
وقال لي
لا تبتئس
ستراه يوماً راجعاً
في روحه جوعٌ
وفي عينيه آثار الهزائم
غُضَّ طرف الروح عن حزنٍ يلاحقه

مرحى جمال

مرحى جمالُ
وأنت ترفل في الثلاث اليوم بعد العاشرة
مرحى
وأنت اليوم تزرع في المدى مدَّا لعمر أبيك
هاأنت تسكن بين غابات الفؤاد
تمارس الإنهاك للأحزان
تحتضن الوجود
بروح طفلٍ شاعرة
تستلني من بين أحزان الوجود
فلا يذيب الحزن الا وجهك المأهول بالأمل الجديد
اليوم عيدك
والأماني اليوم تُنحر يوم عيدك
أصبحتُ لاأنوي سوى تقديم تهنئتين
تُشْعلث بالقبل
إحداهما بالعيد
والأخرى بعيدك
لكن إليك اليوم أعذاري التي لاتستريح
أني أنا المسجون في جرحي
وأحزان السنين
لايمك التفكير فيَّ سوى بقايا تائهة
لاأملك التفكير الا في النجاة من الحياة
فلتحترق عندي بقايا العاطفة
لاالموت ينقذنا
ولا الألم المسافر في دمانا يستريح
اليوم لا فرحٌ
ولا التغريد يسري
في حنايا بيتك المصنوع من دفء الطفولة
لن نبكي الأموات
لا نبكي الدماء الطاهرة
لكن على الأحياء
من صنعوا لنا موتا
يلاحقنا
ويقطن في زوايا الذاكرة
* جمال هو ابن الشاعر

[شبيهتها]

لاتخوضي في بحاري المقفلةْ
واحذري أن تسألي
ماالمشكلةْ
اهجري بحري
اتركيهِ
إنَّهُ إنْ سألتِ
فلنْ يجيبَ الأسئلهْ
يمِّمِي وجهكِ دنيا
لم تزلْ
من هواها العذبِ
ترشُفُ أوَّلهْ
واتركي لي هدأةََ البحر
التي صلبَ الشعرَ لها
والأخيلةْ

فعيون الموجِ في هدْأتها
إنْ رأتكِ
فسوف تتلو' الزلزلةْ'
أنت يامنْ أشبَْهَتْها
هل رَمَتْني
بكِ تلك العادياتُ المُنْزَلةْ
لن تلاقي مرفأَ يرسو به
طيفُ حلمٍ
كان يوماً موْئلهْ
بين عينيك وموجي
ألفُ كونٍ
لايري فيها الهوى ماأمّلهْ

وطوى الموتُ جناحيهِ
على وهجِ الموجِ
وأطْفأَْ مشْعلهْ
كمْ فصولٍ
قد طوَتْها كفُّهُ
كم ستارٍ
للهوى قد أسْدَلَه
لم يعدْ ينضحُ موجي ألقاً
صار بين الموجِ
و الموتِ صِلهْ
سُلِبَ البحرُ ندى مهُْجََتهِ
وغدا مثلاً
في كتاب الأمثلةْ
لم يعد يمْضَغَُ إلاَ حزنَهُ
لم يعد ينظرُ
إلاَّ أجله
كان نخلُ الشوقِ
في شطآنهِ فارهُ التّيِهِ
ينمْنِمُ مدخلهْ
رحل النخل
وأبقى وردةً
فوق قبر الشوق
تنعى مقْتلهْ
فارحلى
ياأشْبهَ الناس بها
لمْلمي الشوقَ
ومجداف الولهْ
واذكريني
ملءَ سمْعِ الكون
حتى آخر الكونِ يثنِّبئُ أوَّلهْ
هاهنا بحرٌ
لهيبُ اليأس
في جوفه يمضي
فمن ذا أشعلهْ؟
زمنُ القهرِ،
أم الكفُّ التي
أسْلَمَتْهُ لنيوبِ المعضلةْ؟
كلما عامٌ مضى من يأْسِهِ
لبس اليأسُ
جديدَ المرحلة
فاتركيهِ غافلاً وابتعدي
عن طريق ربما لن يمهلهْ
اغسلي روحكِ منه وارحلي
عن بقايا للبقايا الوَجِلَةْْ
لاتموتي عجباً من أمرهِ
سحقَ الماضي خطاهُ المقبلة

رحيق

ترفُلُ في ثوبِ طفولتها
الغيداءُ 'رحيقْ'
تمشي
نحو العشب الدافئ للقلب
تداعبُ أوتارَ السحرِ
تُفِيقْ
تكبرُ في عيني
بنتاً
وصديقْ
أتسلَّلُ كلَّ مساءٍ
نحو المهدِ الدافئِ
اقبِّلُ تلك العينينْ
أتحسسُ تلك الأنفاسِِ
زفيراً وشهيقْ

وأضمَُ الرأسَ الغائصَ في بحر النوم
إلى صدري
فتبْسٌمُ نظراتُ الشهد
تمنحني
قبلةَ ماقَبْلَ المدرسةِ
فأمنحها
قبلاتٍ يسبقها الريقْ
قسماً
بالغارس في قلبي شجرة حُبِّك
أني حين يلاقيني طيفك
أشعرُ
أن الكونَ يراقصني
يَتَّسِعُ
يضيقْ

إبحار

أيُّها الساهرُ والنجمَ البعيد
كم تخطَّيْتَ إلى تلك اللغات
هل تسلَّقْتَ على ضوء القصيد؟
أم تسلَّقْت على متنِ الشّعاع؟
فالتقى ضوء القصائدِ
في المَدى لغةَََ النجومْ
آهِ لو تعلمُ أنِّي
لم أزلْ أسْفِكُ لحني
للمقابر
لترابِ الشاطئ المثْخَنِ مِلْحاً
للمرايا النائماتْ
فتُبادلني هيامي
باللغات البائدةْ
هكذا أُشْعِلُ يومي
أنظِمُ الحزنَ عقوداً
فوقَ شُطْآن الحياةْ
مُنْهِكاً حزني بحزني
ومواويلِ الشتاتْ
فاحتوِ الآنَ لغاتِك
أيُّها الشاطئُ وارحلْ
وأعدْ لي بعضَ فنِّي
وأعدْ لي بعضَ عُمْري
ذلك المسْفُوك ظُلْماً
فوقَ ذرَّاتِ رمالكْ
يبتغي طوق النجاةْ
أيُّ عمْرٍ
سوف تمنحني
إذا أهْدَرْتَ عمري؟
أيُّ فنٍّ
سوف يرْفَعُني
إذا أرْدَيْتَ فنِّي؟
فارحلْ الآن
فإنِّي قد تقلَّدتُ الحياة
شاهراَ عزمي
وبعضاً منْ أمانيَّ القديمة
وأنا أهديك بعضاً
منْ وداعي
وغنائي
راجياً ألاَّ تعود

Biografia
Mohammad Alaksar Yemen
محمد الأكسر / اليمن

الاسم: محمد زين الله أحمد الأكسر
اسم الشهرة: محمد الأكسر
الجنسية: يمني
تاريخ الميلاد: 13/04/1970
العمل: عضو هيئة التدريس بجامعة صنعاء[مدرس مساعد]
البريدالعادي: قرية جراذا-مديرية حريب- محافظة مأرب- الجمهورية اليمنية
المؤهلات العلمية:
1-بكلريوس الدراسات الإسلامية واللغة العربية كلية التربية جامعة صنعاء- 1993 بتقدير [جيد جداً] 87%
2-الدبلوم العام في اللغة العربية جامعة عين شمس مصر -2000م بتقدير جيد جداً
3- الدبلوم الخاص في اللغة العربية جامعة عين شمس مصر -2001م بتقدير جيد جداً
4-الماجستير في اللغة العربية تخصص علم اللغة[مصطلحات] جامعة عين شمس مصر -2005م بتقدير ممتاز
5- مسجل الان في جامعة عين شمس لتحضير درجة الدكتوراة في علم اللغة [مصطلحات ومعاجم]
العمل الأدبي
شاعر وله ديوان تحت الطبع بعنوان [وتلك الأيام] وله العديد من الأعمال الشعرية والمشاركات النقدية المنشورة في اليمن ومصر وبلدان الخليج العربي
الجوائز وشهادات التقدير
1- حصل على المركز الأول في الشعر في المسابقة التي تقيمها وزارة التعليم العالي بمصر للطلبة الوافدين إليها عام 2003-2004م، وشهادة تقدير
2-حصل على شهادة تقدير من محافظ محافظة عمران بالجمهورية اليمنية لمشاركتة في التحكيم لمهرجان المؤتمر الثاني للشعر عام 1999م
3- حصل على المركز الثالث في المسابقة التي يقيمها مركز تراث بدولة الإمارات العربية المتحدة سبتمبر عام 2003 م عن قصيدته [السؤال الحائر]
4- شهادة تقدير من منتدى المثقف العربي بالقاهرة لإسهاماته في أعمال المنتدى خلال عامي 2000-2001م
5-شهادة تقدير من سفير اليمن في القاهرة لمشاركته في أعمال المؤتمر الأول للباحثين اليمنيين في القاهرة عام 2005م بورقة عمل حول [المصطلح عند نشوان الحميري]
6- أقام العديد من الندوات في مصر [مقر الدراسة ] حول قضايا اللغة والأدب ومنها: ندوة في جامعة الشعراء عام 2005م ، ندوة في المركز الثقافي التابع لسفارة اليمن بالقاهرة حول واقع المصطلح اللغوي،ندوة في رابطة الأدب الإسلامي العالمية في القاهرة حول الأدب اليمن الحديث ورواده
الجهات التي له عضوية بها:
1-عضو مؤسس في رابطة فرسان الأدب التي انشأت عام 2006م ويرأسها الشاعر المصري بيومي الشيمي
2-عضو رابطة الأدب الحديث بالقاهرة0 [أبولو سابقاً]
3-عضو الرابطة الإسلامية
4-عضو وزميل فخري لجامعة الشعراء
5-عضو رابطة الأدب الإسلامي العالمية بالمملة الع

 

Desarrollado por: Asesorias Web
s
s
s
s
s
s