s
s
s
s
s
s

El contenido de esta página requiere una versión más reciente de Adobe Flash Player.

Obtener Adobe Flash Player

Faliha Hassen
Nacionalidad:
Irak
E-mail:
Biografia

Faliha Hassen / Irak
فليحة حسن / العراق

تساؤل


ولماذا لا اكتب عني ؟؛
وأنا
منذ وجودي محبوس في قمقم رأسي
أفكر
أن أصلح هذي الهوة
بين الوجه وبين الناس
فيقذفني المنفى
للمنفى
والحرب الأولى
للأخرى
وأعود أيمم وجهي
شطر المرآة
مرآتي :
هل يوجد في هذي الأرض
أكثر حزنا مني ؟
فتهز الرأس
بان [لا] ،
و لماذا لا اكتب عني ؟؛
وأنا
افقد كل صباح
قلب
في الأمس الأول
مرّ الصاروخ
وضيع وهج طفولتنا
[ ميس
و
ن]
لا يوجد مسام في روحي
ابعد منك ،
والأمس
تلوت حروف صلاتي
فوجدت الاسم الأبهى
[مذبوحاً]
وكنت أراه[اليسعى]
مابين صداقتنا ولا[يستدرك ] 2
[ احمد آدم] :- اعلم انك تكره أن توجد نقطة ليل في عينيك ؛
ولماذا لا اكتب عني؟؛
وأنا اسحب رأسي
من بين صراخي قسراً
كي أركض في مدن الأخر
لا ادري أيّ دروب تفضي إليّ
ولماذا لا اكتب عني ؟؛
وأنا يمكن تلخيصي:
في السادسة
اهيء نفسي للهم القسري
وحين تتم الواحدة الظهر
لا اكف إذا -جاز القول –عن الدوران
ولماذا لااكتب عني ؟؛
وأنا حين أفكر أن ابتسم
عليّ
أن اجتاز الطرق المفضية إليهم دون سؤال
لماذا أتوا؟
ومتى
ستفارقنا رائحة[ البسطال]؟
وان ...
أنسى الأسلاك الحمراء
ولماذا لااكتب عني؟؛
وأنا
إذ يرسلني بريد الشوق
نحو دروبك
مغمضة الروح
ترجعني نقاط التفتيش
فأعود
خالية
إلا من همي
وإذاً
هل يوجد
من يسأل
لماذا لا اكتب عني ؟
- مجموعة للشاعر [احمد آدم ]
- مجموعة للشاعر[أحمد آدم]

عمر

واقسم أيامي
نصف
لبنات لم تعرف بعد العد على أصبعها
أو المشي
حاسرة القلب
ونصف
للرجل القابع فوق العمر ثقيلاُ
كالحرب
أو كالكفّ
بلا شهقة عطر
وما يبقى
أصيره
أطيارا
حبلى بالأبيض
ونوارس هاربة
وفراشات
تلثغ بالسحر
وعلامات للدهشة
وأقاصيص
عن الجان وعن المرجان
يسكن
في أعماق الحلم المحكي من الجدة
وهي تحذرني
أن ابتعدي
كي يبرد
قلب البحر
وأنسى التحذير
أطوف بعيداً
في طيات الرأس
لكن الساعة
تصيح بأحلامي
فأعود
اقسم أيامي
نصف
لبنات لم تعرف بعد
القفز
لأعلى من حبل غسيل تثقله أثواب الصوف
ونصف
للرجل
الجالس في الصمت بعيداً
يمتص رحيق الحاضر
ويلعن مرّ المستقبل

-1 - تلك الأناشيد
أجيء لأرثيك مشروع دمع

وقافلة من شجون
ألم تجزمي
أن لا نصافح كفّ الفراق مهما استطالت
وتبقى أصابعنا للجذور ؟
لهونا
وكان الأخير
يؤثث قبراً
بشاهدة تنتحب
وينشر فوق الرمال أسمك
يقول :
إذا فار للحوت ظهراً
نخبئها فتصير الملاذ
ألم تندمي ؟؛
أعود لانفض عنك الرحيل
واقطع [تذكرة ] للمجيء
تعودين
أم تراني
سأبقى أخوض الزمان
بلا نافذة ؟ ؛
-2 -
< ميسون حسن كمونه ، سهام حسن ، ع ...>
الراحلون وأدري أين وجهتهم
لولا الزمان لكان القلب مأواهم
- 3 -
أحلك ساعة تلك التي لا أبصر بها بسمتك
-4 -
تسمحين لصوتي أن يردد:
أنت شمس بلا غروب
وارض بلا ضجيج
وبحر بلا دوار
أنت روح الأشياء ؛
-5 -
مسرعة كأنك لم تبصري غير بارقة للرحيل ؛
- 6 -
بفلسفة الصمت سورت أيامك الصغار
فكنت الهدوء
وصمت الهدوء
-7 -
يا جرح الموجة
فراقك يتآمر ضد بقائي ؛
-8
الطرقات التي حفلت بنا
كيف أبعدني عنها ؟
-9 -
كيف امشي بجرح تفضحه الآه ؟؛
-10 -
سهام
يا جنوب الشجن
لو كان حلماً نسيناه
ولكنه القدر المرتقب .

Biografia
Faliha Hassen / Irak
فليحة حسن / العراق

فليحة حسن شاعرة من زمن الحروب
ولدت في النجف
لها أربعة مجاميع شعرية
[لأنني فتاة ]، [ زيارة لمتحف الظل ] ، [ خمسة عناوين لصديقي البحر ] ، [ ولو بعد حين] ، ومجموعة شعرية للأطفال [ حارس الأحلام ] ستصدر قريبا عن دار ثقافة الأطفال ،
حاصلة على شهادة الماجستير في اللغة العربية ،
عضو مؤسس لمنتدى الأدباء الشباب في النجف
عضو الهيئة الإدارية في اتحاد أدباء النجف ،
عضو رابطة نازك الملائكة ،
مديرة تحرير مجلة[ بانيقيا ]الصادرة عن اتحاد أدباء النجف ،
كتب عنها ما يناهز[ مائة وواحد] من الأدباء والدارسين ،
وقد جمعت بعض هذه الدراسات في كتاب [ النجف الاشرف أدباؤها وكتابها وشعرائها لعبد الرضا فرهود]
كما وكتب عنها في[ مستدرك شعراء الغري ]،
ترجمت قصائدها الى اللغات [الانكليزية والكردية والاسبانية والبوسيفية والايطالية]
وتحتفظ الشاعرة بهذه النصوص المترجمة ،
نشرت في المجلات والدوريات والصحف العراقية والعربية والعالمية
مثل:
تايكي الأردنية
الصدى الإماراتية
وألواح الاسبانية
والحركة الشعرية المكسيكية
وأخبار الأدب المصرية
وسطور المصرية
وميدوزا التونسية
والرافد الامارتية
والشعراء الفلسطينية ،
والجسور السويدية
وضفاف النمساوية
وتموز اللندنية
وأخبار الأدب المصرية
وغيرها
شاركت وتشارك في اغلب المهرجانات الأدبية العراقية
[كالمربد والسياب والجواهري والمدى]
كما وشاركت في مؤتمرات أدبية وثقافية جامعات البصرة بابل و الكوفة ]
لها محاولات عديدة في النقد الأدبي كتبتها على شكل قراءات لبعض المجاميع الشعرية والقصصية.
تعمل حاليا مدرسة في إحدى ثانويات النجف
قالوا عنها:
فليحة حسن في مرايا هؤلاء :
الدكتور البرفوسورعبد اللاله الصائغ :
الشاعرة فليحة حسن لقد ابتهجت بصورك الفنية ذات الألوان الفائرة وتعلمين يا فليحة إن الصورة الفنية هب مهجة الشعر بعبارة أخرى ابتهجت بشعرك الاثيث الباذخ وأدركت انك تكتبين الشعرة وأنت قادرة على الاستيفاء العبارة تتنفس عبق الإيقاع وتترجل عن صهوة المألوف دون أن تبهظ بهاء الصدق الفني ،، العبارة ماكرة تبدو داجنة للوهلة الأولى ثم تصعد وتسعر حتى تستحيل جمرة في الوهلة الأخيرة وليس بي خوف عليك منك لست خائفاً على شعرك من تفاهة الغرور وشراهة الزعم وفجاجة الاطمئنان وسلاح الأنوثة ، أنت تكتبين شعراً إذن أنت تدركين طلسم الكلمة وتحافظين عليه ... عبد الإله الصائغ 30 / 6/ 1990
حميد المختار [فليحة حسن والجلوس على شفة البركان]
الدكتور عبد الهادي الفرطوسي [ دلالة اليوتوبيا في شعر فليحة حسن]
لم تعد اليوتوبيا التي تتخلل قصائد فليحة حسن هدما لأيديولوجية قائمة وتدميرا لنظام معطى شأن اليوتوبيات التي ذكرها ريكور، ما دامت مرتبطة بالماضي، ولكنها هروب من الواقع المعيش وحنين لا واع الى مرحلة تاريخية سحيقة في القدم، إنها مرحلة المجتمع الأمومي الذي يتسم بالمشاعة والعدالة والمساواة – بحسب فراس السواح في كتابه لغز عشتار - في مقابل المجتمع الأبوي مجتمع التملُّك والتسلُّط والتمييز، وما يرسخ وجهة النظر هذه استعمال كلمة \'الرجل\' للمتسلط:\'الرجل القابع فوق العمر\' و \'رجلا بعيون شزر\' مقابل غياب هذه المفردة عن الحبيب الحلمي.
هي امرأة قادمة من صحراء مغلفة بالتعاويذ والأضرحة، قادمة من رحم السكون والصمت الذي بتنا نسمع ضجيجه كل حين هادر من نبض قصائدها المليئة بالحركة والعبور الى مجاهل أخرى بعيدا عن سكونية المدينة وقضبانها وبخورها وحتى لا نبخس حق القضبان والبخور فه&

 

Desarrollado por: Asesorias Web
s
s
s
s
s
s