s
s
s
s
s
s
s

El contenido de esta página requiere una versión más reciente de Adobe Flash Player.

Obtener Adobe Flash Player

Hessa Bouaienan
Nacionalidad:
Bahrein
E-mail:
Biografia

حصة البوعينين
Hessa AL-Boainan


إلى المرأة في يومها
لمْ يمتْ من قال لا

هي تنتظرْ


فأعـدّتْ الأوراقَ تجتذب المحابرْ
لا وقتَ كي تضعَ القناعْ ..
ليسيلَ ماءُ الليلِ تفتحه المحاجرْ !

هي ترتقـبْ

فتوجستْ خطوا
كأن الأمس جاءَ وخُـفـَه من حافرينِ
تجرعا سمَّ الوهاد على المعابرْ

هي تنفعـلْ

لمَ لا تكلني للحقول وللشذا ؟
فأنا عروس النور
أختُ الطير ، إن سبّح في الأرض دعاني
لأرى كل غصون الله للطير منابر
وأنا بوتقةُ التأويل والتحويل
حضنُ الماء والبذر
وَصايا الأنبياء...
أشعارُ ليلي ما إذا مرّت على الأوتار تشدوها الحناجرْ
هي تنتحـبْ

ها أنا عطرُ لياليكَ
وطارت بي طقوسُ البدو من لعُبْي ... أراجيحي
تحولتُ إلى أنثى على نهر يديكَ
صار لي اسمٌ على اسمي
وأشبالٌ تقاسمتُ وإياكَ هواها
فأنـّى ستكابر؟
هي ترتعشْ

مالتْ على أذنِ الغياب تسرّه
فأسرّها: هذا البريقُ أساورٌ
إن قدْ لبسِتهِ فاحذري
أو فاكسريه...
يعطيكِ من زهو التجمـّلِ ومضةً
ويروغ منكِ ،إذا غدا متسّيدا
لا تأمني
يختارُ برقـُـكِ بـِكـْـرَه
يُرديهِ إنْ أمـِنَ الطريقْ...
لا تهدأي
قولي رأيتُ اللهَ إلا جهرةً
رفع العبيدَ على العنيدِ
فلم يمتْ من قال لا ألفا فحسب
لكنه أضحى مع القتلى شهيدْ.

وشـــــــوم الـبـنـفســـج

موعد التوت يأتي..
صيفـُنا في يديه
أدَلـّتْ عليه وشوم البنفسج فوق السياج
وكدمة عصفورةٍ هبطتْ من على اللوز
وللوز ماشطة لا تبارحُ فضَّ جدائلهِ
وتدلُ عليه جرارُ النوافذ فاغرةً زهرها بالرحيقِ
وبصمة رجـِل الحمامِ وأن ينضجَ النبـْـقُ
وأن تكنسَ الطيرُ أعشاشها في النخيل
نهارٌ يمددُ أوصاله لا عليه!
فللمتعبين مقيلُ
وليلٌ يُـدَوْزِنُ مشْيته
فيعدُ عجين خمائره زعفرانَ وحناءَه ياسمين
أبرَّ الغبارُ يمينَ السحابة هذا المصيف
فجاءَ إليها الهديرُ مخاضَ الجنون!
كـأني رأيتُ السحابة بنتَ التحسّر
أختَ الربابةِ ، جرحَ الجفونِ
وفوضى العويلِ
أُدَلُ على الصيف من صهَبٍ في المغيبِ
ومن صَخـَبِ الراجفات بماءٍ بخيل
أُدَلُ على الصيف منـّي
ومن خلجاتٍ تضيءُ القصيدةَ عنـّي
كأني تعادُ عليّ الرؤى إذ يُعادُ اليقينُ
فأبحثُ عن شرفةٍ أوقدتْ ولعي في اللغات
التي ستسمي الكلامَ الجميلَ اشتغالَ البيان على ما يقالْ
سيقولُ المصيفُ عليَّ :
2-
نامتْ على خصر التلهيْ ساعة ، ثم استفاقتْ تنثني بتدللِ
وتساءلتْ هل لي على سطرِ القصيدةِ موعدٌ ومواسمٌ
في سفح صيف الله إنْ جاء الغدُ ؟
فاستبشرَ الجوريُ في خـُيـَلائه
واخضلّ وردُ العصر يشهقُ بالشذى
كوني كما يرضى عليكِ نهاره
صيفا حنونَ الطيفِ عطرُه في المدى
هذا مقالُ الصيفِ عنها إنها عَـدّتْ خطاه بالترقـبِ والهوى
قد راح يُدلي عـِذقَ نخلةِ صيفهِ
قولا ينوءُ بما تجلـّى واستوى
يختالُ فيها إنْ تدلتْ قطفةٌ
شفـّتْ نواها من تباريح الجوى
هلَّ المصيفُ وهذه أنواؤه
يبدى مخاضا لا يضيرُ به النوى
أمّا التي خطـّتْ على ومضاتهِ زهرَ البيان عموده والمحتوى
فهي الجمانُ على زَبـَدْ أصدافه
عشبُ السواري إنْ ترعرعَ وارتوى
تفاحة للمستميتِ ثوابها
وهي الحنانُ أمومة اللا منتهى .

شــــــجـــــيـــــرةُ مــــــــلــــــــحــــــــي

كان حُزني عليَّ
على الأمنياتِ على دفتريْ
رقرقي
قطرةً
قطرةً
محجريْ
ستمرُ حمامةُ أمسي على موضعي
مـِبـْردي شـِرهٌ
و سيـُبـِْردُ ملحَ التكتلِ
بحرٌ يحزُّ جحيما على مِبضعٍ بَأْضلعي
أنـّةٌ
أنـّتـان
و صخبُ الجروحِ
يهشـّمُ خبزَ الغراب عليّ
على موجعيْ
فاستقري هنا قـَـبـلـه و اسجعيْ
لضجيج مساء البلاد الغريبةِ صخبُ الحشود
بحانة كهلٍ و زوجٍ تديرُ الصحونَ
تزجُ القنانيَ قرعـًا مثيرًا بسقفِ الرفوفِ
تبيعُ القديدَ عشاءَ الثريْ
وتقري الضيوفَ الـُقـثـاءَ زهيدا عطاءَ السخيْ !!
ولستُ أجد نشوة أمطرتها دفوفٌ
تفيضُ الغناءَ على مدمعي
لهدايا البلاد السعيدة إكليلُ شيخٍ عجوز
صديقُ الرفيقِ
ضحكتُ لزادي الفقيرِ
شجيرةُ ملحٍ لمنجم عشق سحيقٍ بعيدْ
عبرتُ البلادَ
تسّوقــتُ فيها
اشتريت لعيني السهادَ
رأيتُ الرفيقَ يخونُ الطريقَ صباحَ الجياعِ على مطلعي
رجعتُ بملحي انكفأتُ عليه
أواربُ بابَ الترابِ
و لكن نفثَ الغياب يعيدُ الفصولَ
سوادا
سوادا
على مهجعي
لهدايا البلاد شجيرةُ ملحٍ
كزادِ الحياةِ على مكتبي
و لصدقي!
و فائي لليلٍ يخبئُ فروَ الثعالبِ منه
و يبدي فراءَ البراءةِ في مخدعي
شجيرةَ ملحي ! فلا تعبثي بالرياح
وهزي لشعـِري الحنينَ المباح
ولا تضعـُفي
و اشربي ماءَ حزني
أليس الملوحةُ من دم هذا الوريد لديكِ ؟
ألا فانهلي و اهجعي .

Biografia
حصة البوعينين
hessa AL-Boainan


من مواليد مدينة المحرق – مملكة البحرين.
دبلوم عالي في التربية/ جامعة البحرين.
بكالوريوس لغة العربية جامعة القاهرة.
اختصاصية توجيه تربوي بوزارة التربية والتعليم – مملكة البحرين [مشرفة تربوية].
عملتْ معلمة للغة العربية للمرحلة الثانوية.
حصلتْ في مجال العمل كمشرفة تربوية على العديد من الجوائز وشهادات التقدير من خلال الدورات والمؤتمرات داخل وخارج البحرين.
الأعــمــال الــتــطوعــيــة و الأنــشطــة الــثقــافــيــة:
عضو مؤسس في الملتقى الثقافي الأهلي.
أمين لجنة الدراسات والبحوث بالملتقى الثقافي الأهلي سابقا.
عضو بأسرة الأدباء والكتاب البحرينية.
عضو مؤسس بجمعية الشعر الشعبي البحرينية.
عضو مجلس إدارة و رئيسة اللجنة الثقافية والإعلامية بمركز مصادر التعليم للمعلمين بالمحرق سابقا.
تكتب الشعر الفصيح والشعبي.
نشرتْ قصائدها الفصحى والشعبية في الصحف والمجلات المحلية، الخليجية و العربية.
أقامت العديد من الأمسيات الشعرية داخل البحرين وخارجها .
حصلت على شهادة الدورة التدريبية الأولى للجمع الميداني للشعر الشعبي بجمعية تاريخ وآثار البحرين.
لها تجربة ميدانية في جمع وتدوين الشعر الشعبي الموروث في البحرين.
لحن وغنى من أشعارها الموسيقار البحريني خالد الشيخ .
كانت قصائدها ولا زالت محفزة للدراسات النقدية من قبل العديد من النقاد والأدباء والكتاب اللذين تناولوا أشعارها الفصحى والشعبية بالدراسة والتحليل منهم على سبيل المثال:
1. الأستاذ الدكتور محمد جودات أستاذ الشعر الحديث والأدب الشعبي بجامعة الدار البيضاء بالمغرب .
2- المستشرقة البولندية البروفسورة بربارة ميخالاك بيكولسكا.
3- الدكتورة وجدان عبدالإله الصائغ رئيسة قسم اللغة العربية والدراسات الإسلامية كلية الآداب والألسن/ جامعة ذمار باليمن في كتابها شعراء \'من دلمون\'.
5 - الأستاذ الناقـد كمال الذيب من البحرين \' أكثر من دراسة \'.
6 - الدكتور الباحث راشد نجم من البحرين .
7 - الشاعر والناقد سلمان الحايكي أكثر من\' دراسة \'.
8 - الأستاذ الناقد أسامة الزيني من مصر.
9 - الأستاذ الناقد حبيب حيدر من البحرين .
النتاج الأدبي:
ɦ

 

Desarrollado por: Asesorias Web
s
s
s
s
s
s
s