s
s
s
s
s
s

El contenido de esta página requiere una versión más reciente de Adobe Flash Player.

Obtener Adobe Flash Player

Najwa Shimon
Nacionalidad:
Palestina
E-mail:
Biografia

Najwa Shimon / Palestina
نجوى شمعون / فلسطين

هنالك نساء


1
يقفن في الريح
وتحت المطر
لليل يمتص رحيق
القبل
ولا يبقى سوى الضجر

2
هنالك نساء
على حافة الرصيف
يطويهن الحنين إلى اللاشيء
وإلى الشيء ..فيسرقهن الملل
رويداً رويداً
3
هنالك نساء
تحت العواصف ..عاصفة
وتحت الرعد ..رعد
وتحت الحنين ..بنفسجة
هنالك نساء
في بحر القلق
يجرفهن تيار ..ويقتلهن تيار
يمضي الخريف
وتموت أزهار
تحت القبعة
4
هنالك نساء
يخرجن سراً ..من زاوية العمر
تتوه بهن وجوه
فوق الزحام
وفي حقائب السفر
يسرقن حرير الذكرى
رخام الذكريات
فيمضين إلى حتفهن المنتظر
5
هنالك نساء
يقتلهن البرد عنوة
ويخطفهن الليل في رداء
فيخرجن أشباحاً
وورداً
6
هنالك نساء
يتطاير شعرهن
خريفاً ..خريفاً
ويسقط كقطن الحقول
ناعماً ..ناعماً
فيكسرن نوافذ المكان
نافذة ..نافذة
لا عابر يلتفت للجدول
حين يمر ..دماً
7
هنالك نساء
يرقصن كجذوة النار المسهدة
لا غزال يشد العشب الأخضرا
فتتوهج الشمس
ولا قمر يسقط
فيضئ صرخاتهن
هنالك
8
هنالك نساء يفتشن الغيب
بئراً ..بئراً
قافلة ..قافلة
يفتشن عن ومضة في جناح سنونوة
فيحترق ليلهن في الليلة الشاردة
9
هنالك نساء
ينقبن الحقول عن يد
عن سيد للغياب الطويل
عن فرس النهر
هنالك نساء
يعصرهن الشوق
نبيذاً..نبيذاً
ويتركهن ناعسات ..ولا
حنين مفاجئ في أول العتمة
ولا آخر السرداب
شعاع يفضي إلى لمسة
لا خشخاشة تطمئن عزفهن المنفرد
لا صور معلقة
في أعلى النسيان
لأول قدم
وأوائل الالتحام
10
لا ظل يكفكف ظله
ويسرق من حقل برتقالة
لا شمس تشرق
لا أشجار تتشابك
ولا نهر يمر بالمكان

قانا

و|قانا
لا تأتي العصافير إليها
لا تطل فيها عيون النهار
قانا تصرخ
تئن
فاطمة يغلبها النعاس
فتنام

ج|قانا ترتبك من جديد
بصراخ العصافير
ونزيف الفراش
فتخرج فراشة بحثاً
عن زهرة
فتسقط مضرجة
وتنام
نوم الأميرة الحسناء في القصص
ولكنها لا تصحو
تستيقظ وردة في الليل
الليل يدوي بصوت مخيف
تغمض الوردة عينيها
ولا تستفيق

ع|قانا
أم\' تهدهد على أطفالها
تخبئهم في جرح قديم
وتغفو
يصحو الجرح
يمزق
أوراقاً .. يبحث عن أطفال صغار

ق| قانا
شارع أطفأ أنواره باكراً
غادرت أشجاره
المكان
وظل نازفاً

ا| قانا
وجه مقاتل
يحمل الفرح للأطفال
فيأتي
وهم لا يأتون
يهربون بعيداً
ضاحكين

ن | قانا
سيأتي الشتاء
ولن يستقبله أطفال قانا
لن يحملوا كرات الثلج كما اعتادوا
سيلوحون للغد القريب

ا| قانا
ويأتي
ويأتي ربيع ودوري
ظن أنه ضل الطريق
إذ لا أطفال على الشرفات
ولا نساء يفتتن خبز الذكريات
لا طيور ستأتي
للمكان النازف
المكان الأشلاء
والشاهد
وحده شاهداً على الفراغ

م| وقانا
تجلس وحيدة
تتأمل البيوت

ر| قانا
تقف من جديد
خنجر

ج|قانا
تمشط جدائلها
تعد القهوة
تسرج الخيل والذكريات

ع| قانا
دمعة المسافر
وجه الطريق
وحلم طفل بلعبته المسلوبة

ي| قانا
ترجم القاتل
وتعود تصب قهوتها على مهل
فيصيح الأطفال
تعال

و| قانا
تزرع الورد ليلاً
تخيط ثوبها
وعلى مهل
تخيط جرحها

ن| قانا
جرح\' غائر
وأطفال يولدون
يلملمون بقايا الشظايا
وينزفون

ب| قانا
أغنية\' سجينة
وقلب طفل تستبيحه خناجر
قانا تولد من جديد
زهوراً تقاوم

ع| قانا
أرجوحة
وناي لبنان
الشرفات مقفلة
ومن بعيد أتوا ليلعبون
وليكملوا الحلم حينما ناموا
فخرجوا من حضن الأم
فراشات

ل| وقانا
ما زالت تنتظرهم عند الفجر
قانا ما زالت على الطرقات
تنتظر أصغرهم
لتعيد إليه قصص الجدات
قانا تزأر
قانا لا تنام

ب| قانا
الصوت القادم
من جسد تملأه الصرخات
وقانا
طائر
أسقطت ريشه الطلقات

ك| قانا
قانا تخرج من تحت الأنقاض
تبحث عن أطفالها
تفتش في الأجساد
الملقاة
المهملة
والمتفحمة
وتفتش تحت الركام
عن
ورد الشام
قانا تنبش الرمل
عن ملائكة
عن نور
تحت
التراب
وحجارة تصرخ
تتشقق
عن شمس
لا
نور
لا
عن ورد\'
لا
بل عن ملاك صغير يغني لبنان

و|قانا
سلام\' لقلبي
لأطفال السلام
بعلبك والبقاع ومرجعيون
وصبية ينهشها الوجع
فأصبحت لبنان

ب|قانا
نساء يفترشن الوجع مسربلاً
واحدة تجد يداً
وأخرى رأس صغيرها تطل
من تحت الغياب
لا جدار يسندها
لا يد تهدهد خوفها
ولا طريق للبيت
وصغير يهرول بعيداً
كما لو كان هواء

ي| قانا
يتحجر الوقت
تتحجر دمعاً
تصلب الفرح و الغناء
قانا ..ما عادت تستقبل الغرباء
لكن أطفالها يأتون من موتهم
يواصلون الغناء

ر| قانا
تعفر الشمس
ويسقط قمر هناك
قانا الخبز الأسمر
ونداء الأوفياء
بكت الأسرة ..وسائدهم
والحرير
دمى تفرقت من بعدهم
لكنهم يحلمون بغد
ويحملون فوق أيديهم جرحهم
كلما أقبلوا هناك

و| قانا
البحر يعيد أمواجه
وعلى صوت القصف
يبدأ أغنياته
فلتعود لبنان للحياة
ويغني نهر\' هناك
سلام\' للنازحين سلام\' لقلبي هناك

ت| قانا
قانا لا تنام
بيروت لا تنام
ما زالت تفتش
عن ملائكة صغار
فتنام في دمائهم ولا تنام .
26/8/2006

وبعد

أركض خلف حلمين من شفق
كأن الوردة وخز لسان
أصوب نحو جرحي دمعتين ..ونشيداً
ويراني
كلما رفعني إيقاع الرحيل
في أول المشهد وهج العابرين
وبعد
كان رحيلك قيثارة وقع الندى دمع
أي شيء يتركه الرحيل فينا
أي شيء متعب ..يندس في الروح فتصهل
أي شيء يتركه الحلم
فأسطو على جرحي المذهب وأرحل ..وأرحل
في الرحيل ما بين عينيك ..نجم يحنطه الانتظار
وبعد
كوكب يبكي وقمر يتكئ على ما تبقى من جرحنا
هو الليل يكمل أحزانه
في تمرد الكلام على الكلام
والهوى أهل\'
وعليك ما تبقى من ضجيج الرعاة
فأصعد فوق المشهد المتكرر
وبعد ..لا شيء يستحق شجارك
وعليك ما تبقى من كروم ومن زغب الذاكرة
فتى ينشد أسماء الفاتحين في توجس الطائر
ومما تعاني
الآن أصبحت فكرة
فاذهب خلف ظلك ..شرقاً وغرباً وضفتين
في التباس الرحيل
لأرى فرسي من بعيد
فتثير فيّ جدولا
وبعد
نسأم الأغنية لنبحث عن ظل جديد
أي غبار تتركه السفن
أي رحيل يتركه الرحيل
ونسأم الحرب ..لنبحث عن الاعتذار
فنتسمر
أي معنى يقصده الحجر ..لا ترحل
فيصوبني هلال ..لأرى فرسي من بعيد
يقصفني الظلام اثنين حول الجهات
وأغلق باباً للرجوع
وبعد
أي معنى يقصده الرحيل ..لا ترحل
فيصوبني نهراً لأرى فرسي تجفل من بعيد
وأنا المعلق بين حلمين
لأرى ما أرى من غدي
كي تراودك الأشجار
عن حلم معلق بين ضفتين
الآن أتشبث بالرؤيا
بالمرايا المحطمة ..سأطلي ما علق بالروح
من خرافات ومن وجوه
سأتلو حلمي عليك
لقد سقط الجدار في جسد
قرى تتزاحم ونخيل
وصدى خطوات البراري
نسأم عسل الليل الجريح
يمر كناي الرعاة
هدأت أحلامي والموج سيف
تتدحرج عن جبل روحي ورؤيا تتدلى
غير أني ألمح قافلة الوجع
أقبلت لأرى فرسي من بعيد
والطريق إلى حيفا يجفل
ومريم لا ترد تحيتي
وأرى أني بلاد فنامي
الآن أتشبث بالرؤيا
والطريق إلى حيفا يرجع بالمارين
لا نجوم تستعيد الذكريات
والقمر الشريد ..الأغنيات الرتيبة ونوافذ مغلقة
سر يذاع ويتعرى
و

 

Desarrollado por: Asesorias Web
s
s
s
s
s
s