s
s
s
s
s
s
s

El contenido de esta página requiere una versión más reciente de Adobe Flash Player.

Obtener Adobe Flash Player

Aissa Karef
Nacionalidad:
Argelia
E-mail:
Biografia

Aissa Karef / Argelia
عيسى قارف / الجزائر

لكأن قلبي



لكأن قلبي في غباء الحزن
رأس نعامة
ما أسهل التقدير قبل الحب
كالأطفال،
نفقد هذه اللعب الفريدة
ثم نبكي

توقف عن ركوب الخيل
يا شبهي اليتيم
فلم تعد للخيل أمزجة
ولا شاي الطريق
ولم تعد فينا
بنينا خارج الروح الخيام
وعرشت أنباء ماضينا
نعبيء في كؤوس الريح
هذا الحب
ثم نغيب في الطرقات
هل عدم سوانا؟
أم كيف نفرح يا غباء الشيء
كيف نحاول المعنى
وهذا القلب ليس لوقته

توقف عن ركوب الخيل
ياشبهي اليتيم
كأن وقع خطاك أنبأني بنار القصد
تبدو ثابتا
وأراك منسجم العذاب
ديار سلمى
أسلمتك لخاطر في الغيب
من يهب النوافذ عطرها
كيما تمر من الخراب
وتنتهي
تحت انتشاء القلب ..؟!
سلمى تجيئك بعد موعدها
بعمر كامل
سلمى تشاء ولا يشاء الحظ

الحزن أهدى من قطاة
أين أدفن
ما تبقى من بياض النبض
يا خيلي الجريحة
هل أعدل من حفيفي
أم اقول العقل
كي أبدو حكيما ..؟!
توقف عن ركوب الخيل يا شبهي
فخيلك دون كيخوته
خيلك لا تبوح
ولا تجيء
ولا تروح
فهل نشق رماحنا
أو نستوي نايا خفيفا
كي تهيج ديار سلمى ..؟

لهذا العطر عيناها
ومشيتها الأنيقة في المفاصل
لو عادت كما وعدت
أتشبهها الفراشة
وهي تسعد كأسنا بالشاي
ثم تغيب
لكأن سلمى أرسلت فستانهافي العابرات
وعطرها الحاني
أأنشق كي أراها..؟!

والآن..؟
وحدي ..مقعدان
مقهى
كالتي تنسى وعود مسائها
شاي
دخان
شفتي بكت نعناعها العاري
وتنقصني يداها
كلها الكذاب
تنقص شايها شفتان
..وحدي
مقعدان
ركن لا يحدث عن غبار حديثها
لا يجمع المنثور من ضحكاتها في البهو
وهي تدس حمامة
في كفي اليسرى
وأخرى
في الكلام
سلمى تشاء ..ولا يشاء الحظ
وحدي،مقعدان
عسل شبيه مر منتشيا بقتلي
عسل شبيه فارغ
عسل نفاق ..
عسل غبي لا يحدده المذاق
عسل يمر ولا يسلم
هل قتلت النحل
هل أحرقت- عن قصد- خيام الورد
لولا الحزن في الكلمات
يا شبهي اليتيم

لكأن قلبي
في غباء الحب
رأس نعامة
ما أسهل التقدير قبل الحرب
كالأطفال
نفقد هذه اللعب الفريدة
ثم نبكي
مدينة حاسي بحبح ماي 2001

المسير

فــي جـنـازة الوطــن المغــدور
ومشينا
أيها الغائب في الجرح .. مشينا
أيها المطلوب غدرا في سفوح القلب
يا قلبي مشينا
كان وجه الحب أدنى
من شفاه لامست ميسم زهرة
كانت الأشواق - إذ هاجت أماني الطفل
في جرحك أسرى
وطني يمضي كأمي
والصحارى , وصدور الغيد منفى
جَفَّت الغدران [يا ليلى] الضمير
عدت أستاف خيانات الغواني
آه أمي .. والهوى الدامي طريده
القرارات القوانين الفتاوى أدمع الأسرى
وأستاف خيانات جديده
بعدت أرض الحبيب
هذه الأشجار لم تفقه حديث الطير
يا كنا وليلى
هي لا تفقه أنات بقلبي
رعشة في شفتي.. المولع بالقيد
ولكني غريب
أمنا ماتت - يقول الجبل المنهوك -
والأشجار حمقى
أنا ما عدت أناغي شبحا في صدر ليلى
أنا لا أومن بالشمس إلها .. وهي ثكلى
لا .. ولا بالبحر - خلف البحر-
سلطانا .. وغيري يتمنى
وطني الشامخ جنّه
آه .. لكني غريب
للذكريات شواطئ تغري
فاجمع شتاتك أيها الطلل
ليت النهاية عانقت شعري
فارتاح - ميتا - في دمي أمل
وتركناها على ثغر الحكايا زنبقه
ومشينا أنا والجرح وقلبي
كلما مر السنونو صارخا في أفق الله
تمطى الجرح أحلاما قديمه
.. حجل الوادي نواح .. والذرا نار
وقلبي قصة أخرى .. وكنا
إيه ليلى
هكذا العالم من حوليَ وجه موغل في الحزن
والأنسام ملأى.. بالوداعات الحميمه
هكذا العالم حولي من يوم رحيل صاخب
بعدي .. وكان الحب ترجيع صدى
الحب كان وهكذا الزمن
نور ونار والهوى وأنا
من عاش لي في قلبها وطن
أصبحت أطوي دونها المدنا
ومشينا
مرت الغابة نارا ودخانا
في المدى العائم
والطير احترق
قال جرحي
إيه كم يشبه هذا البرزخ الناري
ما بيني وبين الأمس
والأمس وليلى
كانت الأشجار أحلى
وملاء الحجل البري
في الوادي عسل
ونساء الحي آيات من النرجس والنور الإلهي
تزكي عِظَمَ الرحمان في كون وسيع
كانت الدنيا ربيع
وأنا طفل خرافي يحب الفيء والتهويم
في حقل من الحنطة
ظلا وارفا لاحت غيوم الأسود الليلي
والرحلة متعه
وظباء الأهل ترعى
لم أعد أذكر أن الأسود الليلي
ينسيني الوطن
طالما الدمع وحبي مطر يهمي
وهمس دافئ كالليل يغويني , فأمضي
في سكون كالوطن

Biografia
°°°°°°°°°°
Aissa Karef / Argelia
عيسى قارف / الجزائر


ولد عيسى قارف في 26/08/71 بحاسي بحبح الجلفة و هو يشتغل معلما منذ سنة 1994
حاصل على باكالوريا أداب
أحب الشعر منذ صباه وتحركت شاعريته منذ المرحلة المتوسطة بعد أن أتقن مبادئ اللغة العربية , وحفظ أشعار القدماء , وقد نشر أولى محاولاته الشعرية في أواخر الثمانينيات , ثم تابع نشر الكثير من أعماله في المجلات والصحف , وعبر الأثير في الإذاعة الوطنية
الجوائز
- الجائزة الثالثة في مسابقة مفدي زكريا المغاربية لجمعية الجاحظية الثقافية 1993
- الجائزة الثالثة في مسابقة عبد الحميد بن هدوقة لولاية برج بوعريريج 2000
- الجائزة الثالثة في اليوم العالمي للمعلم بولاية بومرداس 1999
- الجائزة الثالثة في مسابقة وزارة الثقافة الجزائرية 1996
- الجائزة الأولى في مسابقة الدكتورة سعاد الصباح للإبداع الشعري العربي 2001
صدر له
- ديوان النخيل تبرأ من تمره عن منشورات الجمعية الثقافية الجاخظية 1998
قيد الطبع
- ديوان شغلتك الجنائز عني
- أراهن أن غدا لن يجيء
- ورد اسمه في معجم البابطين للشعراء العرب المعاصرين المجلد 03 صفحة 710 .

 

Desarrollado por: Asesorias Web
s
s
s
s
s
s
s