s
s
s
s
s
s
s

El contenido de esta página requiere una versión más reciente de Adobe Flash Player.

Obtener Adobe Flash Player

Mohammed Alghamdi
Nacionalidad:
Arabia Saudita
E-mail:
Biografia

Mohammed Alghamdi / Arabia Saudita
محمد الغامدي / السعودية



نهايات حتمية


بالنسبة لما قالته العرافة
التي التقيتها فجأة
قبل أن يقبضوا عليها
-تلك المسكينة -
أنني سوف اعيش حياة غامضة
وأنه يوجد خط ضبابي في عالمي
وأنني لن استطيع الحصول على الفرح
الا باعتباره لحظة وامضه
وان ثمة سعادة عظمى تحتل مكانا بجانبي
لكني لااراها ..
لانني مهتم بالهامشي
مثل التعارف , وآخر الاغنيات وكتب كونديرا
أنني سوف احقق بعض احلامي
كالزواج من امرأة تفهم أن القراءة بعد منتصف الليل عادة حسنة
وأن الاكل واقفا ليس له مضار
وأن الحوارات الماسنجرية عدم ننساه عندما نغلق هذا الاطار الابله
وان الجلوس على الكنبة بفخذين عاريين شيء مريح للغاية
بالنسبة لكل هذا ...سوف اكرره كل يوم لأرى
كيف قاوم حذائي كل هذه الشوارع

الأنثى


قالت الأم لطفلتها
يابنتي أحذري أن تعدي النجوم كي لايصاب وجهك
بالاثلول أو البقع
هزتّ البنت رأسها
حاضر ياماما

قالت الأم لطفلتها
يابنتي
أحذري أن تقذفي أسنانك المتساقطة
لصندوق القمامة
اقذفيه لشمس الله الندية
واشرعي بالامنيات
قالت البنت : حاضر ياماما
قالت الأم
يابنتي
إياك أن تتركي قلبك
مثل بحيرة أزهار
ملقاة في الطريق
قالت البنت
آسفة ياماما

لغز الشخص

يمشي في الشارع
عند الساعه العاشرة
في الطريق المتعرج
بالكاد تمر سيارة
فيّلوح لها
إلى الأمام الى الأمام
هكذا يصرخ لكن دون صوت
صوته المخنوق بداخله
مثل صندوق من الزنك الاصلي
وكلما اصابه يأس
ولاجدوى مفرطه
من عبور القادمين من سهرتهم
آخر هذه المدينة الهامشية حد الموت
المدينة التي اكلت ملامحه
والقتها هناك
في الشارع المتعرج
هو هكذا
سيتكيء عند المصباح المضاء
والمعكوف كعنق بجعه
ثم يغادر مابقي من ترانيمه
تاركا لنا أن نفسر
ركضهُ المبكر كل صباح
في نفس الشارع المليء بالخواء

المبتسم دوماً

لن اعاتب الشجرة على غجرية اوراقها
ولا الوردة على الندى المشاغب
ولاالغيمة على محاورة المطر
كانت هذه أغنيته الابدية
يوم الاحد
مايجعل الامر اكثر مضايقة
أنه يشيع هذه الابتسامه
بشكل مفرط
حتى أننا افترضنا أنه عجينه مشرقه أبدا
وانه يفعل ذلك لسر ما
تساءلنا ونحن ننفض السهرة
من ذهبها
متى يغلق شفتيه ؟
هذا الـــــــــــــــــــــــــــــــ

المتحول

لأنه مصاب بالوحدة
والشيزوفرانيا المستعصية مثل جبل
مصاب بمشاهدة قناة فوكس
وتقليد عمر الشريف في خطواته نحو حبيبته
يقرأ صحيفة واحده تهتم بكرة القدم
ويكتب أحيانا مذكرات صغيرة بعمق حبة كرز
يلتقي الاصدقاء
مرة بلحية طويلة كلحية كاسترو
ومرة بلاشوارب ويبدو منظرهــ غاية في الظرافة
ولأنه آمن مؤخرا بجدوى أن يكون خليطا من الافكار
أصبح يرتدي الجينز ..ويغني لالتون جون
لكنه بالكاد يترجم Delete و Help
لانهما المفردتان اللتان
تجعلانه وحيدا وصامتا كقديس

هكذا قـلبنا الكراسي

سأحلب عصفورتي
واغادر في الشمعدان المضاء
وأقرا وجهي مرارا
تكونين قارعتي آلاتية
وارسم وجهك
ضوءا عصيا
وردا جنيا
وتجريدا يباركه المطر
سأحمل أمتعتي في هدوء
وارحل قبل الشروق
رحيلا يليق بمهجتك الزاهدة
سأترك وردا على الرف
وهجا حميدا
وارحل
سأبحث عن نخلة لاتئن
ولون يبيح التنفس
في العشب
أمام الموقد
كرسي أنيق
والطاولة .......غليون
ودفتر ....لم يعد يكفي لبوح قا د م

Biografia
°°°°°°°°°°
Mohammed Alghamdi / Arabia Saudita
محمد الغامدي / السعودية


شاعر يجسد رؤاه الإبداعية ، انطلاقا من الجديد والمتفرد ، يؤمن بالتواصل الثقافي عبر الانترنت رغم تباعد المسافات .. أصدر مجموعته الشعرية وطأة تحت غيمة وأسس موقع مدد الثقافي.. إنه الأديب والشاعر السعودي محمد خضر الغامدي الذي يقول عنه كبير شعراء اليمن الدكتور عبد العزيز المقالح
إذا كان الشعر الحقيقي هو فن البحث عن صورة غير مستقرة فإن محمد خضر الغامدي بمخيلته الإبداعية يستطيع أن يقول إنه نجح في مجموعته التي قد تكون الأولى في أن يضع مفرداته في تركيبات ذات علاقات مفاجئة للقارىء احتكاما إلى وقعها في نفسه عند القراءة الأولى, ولكننا عندما نضع تلك التركيبات في السياق الذي تقترحه القصائد نجدها ضرورية لإنجاز الدلالة, بل لا يمكن لنا أن نعدها شعرا إلا حين تنتمي إلى ذلك السياق
أما عصمت النمر فيقول
يعيد محمد خضر صياغة الوجود لحسابه الخاص صياغة تتجاوز حساباتنا ,ومن هنا كانت ذاتية الشاعر وخصوصيته وايضا ندرته لامتلاكة اللغة الانسانية التى تتجاوز حدود الزمان والمكان والقبيلة سعيا نحو تدعيم كونية الخطاب الشعرى.وعلى الرغم من ان الغيمة تقودنا الى لذة الاكتشاف وبهجة الدهشة وشرارة التخيل بلغة لعوب لا تحفل بالدقة اللغوية ,قدر ماتحفل بالمفارقة والاقتراب من لغة وسيطة وبسيطة لا تضيع مقدرته على التمرد عبر رمال التشظى القاحلة للانسان
ومحمد الغامدي من مواليد 7جويلية 1976
يقيم بالسعودية الشرقية
وأصدر الى حد الآن
مؤقتا تحت غيمة
صندوق أقل من الضياع
رواية مخطوطة ومجموعة مقالات في النقد

 

Desarrollado por: Asesorias Web
s
s
s
s
s
s
s