s
s
s
s
s
s

El contenido de esta página requiere una versión más reciente de Adobe Flash Player.

Obtener Adobe Flash Player

Lukman Derky
Nacionalidad:
Siria
E-mail:
Biografia

Lukman Derky / Siria
لقمان ديركي / سوريا

الأب الضال



يلمعُ في الظلام
ويأفل في الضوء
وحيثما كان
ستجدينه محاطاً بالكراهية
وتعبرين

على رصيف
يلمِّع الأحذية
وخلف زجاج المقهى
يقرأ جريدة البارحة

في الزحام
سيرتطم بكتفكِ
وستأخذين معكِ
رائحة الخمر
وعينيه المليئتين بالدمع..
وتعبرين

يبيع الجرائد التي تشترين
والعطر الذي تضعين
ستلمحينه
يتأبط فتاة قبيحة
وبشعره الطويل
ستجدينه يعانقُ فتاةً جميلة
وتعبرين

يشرب القهوة مع الطلبة
ويتحدث في الندوات
وخلف قضبان السجون
ستلمحين ما يظهر من وجهه
وتعبرين

وراء شبابيك الجيران
تحت الجسور يتقي المطر
أو يبيع كتبه القديمة
في المراكز الثقافية
يقرأ الشعر
وفي البارات
يحادث السكارى المتعبين

تحت أسّرة الغرباء
وفي خزائن النساء الخائنات
ستلمحينه..
وتعبرين

الكلمة على طرف لسانكِ
الغصة في حلقكِ
الفكرة الضائعة في بالكِ
كوابيسكِ.. أحلامكِ
والهالة المحاطة بالكراهية

ترينه في المطاعم
يحاسب عن كل الزبائن
وفي الشارع
يستدين من سائق التاكسي ثمن الطعامْ

تحت سقوف التوتياء
وفي الصالونات الفخمة
تحت المطر
وبين المتملقين
وتعبرين

تحت رفَّات شعركِ
وبين أنفاسكِ
في الملاهي والشوارع
في المقابر
في ذكريات المسنين
وأنين الرضع
ودفاتر المراهقين

في كؤوس السكارى
وورود العشاق
وتقارير المخبرين
هُوَ.. هُوَ..
وبإصبع ثابتة . .
ستشيرين
وبفم ملآن ستقولين
هذا هو أبي..


أحدٌ سواي



نفسي.. من أرى في المرآة
وإذا وقعتُ من طابقٍ عالٍ
لن يخاف علي أحدٌ سواي
وإذا سقطتُ..
فلن يلتقطني.. سواي
وإذا ملتُ ستسندني نفسي
وإذا بكيتُ ستمسحُ نفسي دموعي
ولن يبكي ـ علي بعد ذلك ـ سوايْ

لأنني إذا دخلتُ في سباقٍ
لن أتمنى أن يسبقني أحد سواي
وإذا خسرتُ أمام نفسي
فلن يربت على كتفي سوايْ

وإذا سكرتُ
لن يوصلني أحدٌ إلى البيت سواي
ولن ينام بجانبي أحدٌ سواي

ما من أحد أدخل الدفء إلي
سواي

وما من أحد
قال لي كلمة حب واحدة سواي

لأنني إذا متّ
لن يبكي أحد علي سواي
وإذا أردت الموت
فلن يقتلني.. ســــواي
شخوص الممالك الزائلة


الشخوص
مقاطع



وحتى أستظهر الممالك كلها، وأودع أحوال شعبٍ في خيام شعوبٍ أخرى.
وحى أتمالكَ نفسي.. أتقدَّمُ، لا شيء ينحيني عن الملهاة، ولا أقلام ستشطب مالن أكتبَ
بلا رأسٍ أتقدَّم حاجباً ما دحي كلامي وحاجباً الملهاة بجسدي
أنفردُ بالسرد ولا أدع للهواء رئةً تتنفسه
\'ليست الرئات مجالي\' قال الهواءُ
ثم عصف حتى ظننته الريح

الهواء

أول الشخوص، بداية الملهاة، المنسَّل بين الرئات كشهيق
الهواء المرجوم برئة ثقيلة تحبسه قليلاً ثم تفلته
والهواء آسن يحتاج طواحين ترد خيلاءه، دون ضجيج يخرج المهزلة عن المنصة، دون رجال يلوحون بسيوفهم في الفراغ
الهواء الهواء..

التراب

خذلتك الريح فتغبرت بلهاثنا، خذلك الماء فأوحلتَ بالدم، بعد الحروب التي دارت فوق ذراتك، والوجوه التي أخذت أشكالك، تستحق أيها الراقد أبداً بين القبور والأحياء، تستحق أيها المتلصص على الجبال أن نسميك.
ويا ترابُ، من أنتَ بعد الريح، ويا غبار من أنتَ بعد الماء
ـ من عرفك عرف آثامه واستراح ـ
من أنت بعد الريح وجدوى الكلام عن عتباتك
كأنك الحكمة المتخفية بين الصخور تعبث بنا كما تشاء
من أنت بعد الماء
كأنه المتماسك فينا والمتناثر حولنا، ذلك الموحلُ في شتاءاتٍ لم يباركها الرب، الهث قليلاً لنعرف طعمك الغامض، الهث قليلاً لنعرف حجم القوالب التي يصنعها الأكراد منك
يا حكمة ملوثة بمياه الآبار والقش، ماذا سوى بيوت هشَّةٍ و بشر يشردون كلما رأوا خريطة.
غابرٌ الميدي، متعالٍ على بكائيه ونوَّاحيه، غائصٌ في تراتيل الشعوب وملوَّثٌُ منذ الخليقة بالدم وطعم المجازر.
اقترب من الفضيحة التي أرتبها، اقترب من شخوصي المنكوبين والمقتتلين على مسرحي الصغير
[يقترب]

يا تراب لقد استدرجتك إليّ
اخرج قليلاً من كلامي
اخرج إذن.
لقد طمرتني.

الماء

حتى لو كان حدودياً، حتى لو تموج قليلاً وركد، حتى لو أكل اليابسة شتاءً، فنحن الماء، بداية ارتطام الذرات ببعضها البعض ومأوى الأسماك والنقيق الآدمي.
حين يأخذ الرمل عشيقاً آخر وتبتعد الشواطئ عنا نحزن، ثم نبكي بفم مليءٍ بالحصى.. ونفيض، زهونا الهواء، زهو رقدتنا الأبدية، حليفنا الحائم والمنسل بين الغلاصم معنا.
نحن الماء، وقريباً تنتسب إلينا الأطراف كلها وفينا تنتحبُ.
نحن الماءُ، وقريباً تقتل فينا الأطراف كلها وفينا تنشق عن بعضها وتنفصل.
نحن الماء، ننفجر فتطفو الأطراف على الزبد.
يوم جلست الأطراف على المنصَّة وتبادلت الأدوار، فهتف الطرف للطرف والشق للشق
كنا نصغي ولم تكن لزبدنا رائحة غرقى قريبين، لم نجف بعد ولم نتوقف، ها نحن نقطع الحدود مداورين على السدود الكبيرة ومقتلعين السدود الصغيرة، ها نحن بعد كل هذا التعب وبعضنا المهدور على الضفاف.. نصبُّ في البحار.

النار

كما رقص اليزيديون حولك، وتحلقت الأعرابُ حول الشي الحيواني وشرب الإغريق خمورهم، يقف الكوجر الذاهلون، كوجر الهواء والجبال المائلة ، بردانين ينظرون.
يعلنون لكِ بردهم ولي، أنا الرافسُ شتاءات عمر، وناهرٌ لأمطار كانون، أنا الذي أطحت ببردي وصحت احرقينا، فما جدوى المهزلة دون حريق
احتضري على رقعتي الصغيرة
يا حوارنا المرتبك عند الاقتراب، بأيدينا المشقوقة نعلنك تاج ملوكنا ، شخوص أهوائنا البائدة في التاريخ
أقف مرًّا أمامك
لا أستعيد سارقيك
ولا حكايات الشعوب عنهم
كأنني بوغتُّ بكِ
كأنني شممتُ ما يشبه الحريق

Biografia
°°°°°°°°°°
Lukman Derky / Siria
لقمان ديركي / سوريا


هو من شعراء الثمانينات و مع هذا فقد تأخر بطباعة كتابه الأول حتى عام 1994 كما أنه صاحب أول قصيدة نثرٍ باللغةقد تظنون أن بطلنا ممثلٌ فحسب لكنكم ستُفاجؤون أنه نسرٌ حلّق في سماء الفن عالياً و خاض شتّى المجالات الفنية فهو شاعرٌ و سيناريست و كاتب و مخرج مسرح و صحفي و ممثل.....
هو من شعراء الثمانينات و مع هذا فقد تأخر بطباعة كتابه الأول حتى عام 1994 كما أنه صاحب أول قصيدة نثرٍ باللغة العامية... و من أعماله الشعرية :
1 ً- ضيوف يثيرون الغبار/ كتابه الأول صدر عن دار الفكرة في حلب عام 1994
2ً - كما لو أنك ميت دمشق1998
3ً - وحوش العاطفة دمشق2000
4ً - الأب الضال دمشق2003

وأما عن أعماله التلفزيونية

قام لقمان بكتابة العمل التلفزيوني الكوميدي [ شو حكينا ] عام 1999.. كما كان مسلسل [ محاولات ] من تأليف وسيناريو و حوار لقمان عام 1998 وهو مسلسل كوميدي شعبي يحكي فيه عن عدم قدرة المرء على العيش من خلال موهبته... وأيضاً شارك بكتابة مسلسل [ لغز الجريمة ] عام 2003.
شارك في التمثيل ضمن عددٍ من المسلسلات التلفزيونية
الفصول الأربعة ج1, الزير سالم, الخوالي, رحلة زمن, لغز الجريمة.
كما قام ببطولة فيلميين مسرحيين :
دور الكاتب المسرحي \'هنريك ايبسن\' و دور الكاتب المسرحي \'توفيق الحكيم\' في سلسلة مسرحي ومسرحية و هي من إخ&#

 

Desarrollado por: Asesorias Web
s
s
s
s
s
s